عاجل

الوحدة أونلاين – بتول حبيب -

في تصريح لرئيس جامعة الشام الخاصة – د نبيل علي تحدث فيه عن أقسام الجامعة وتجهيزاتها وسوية طلابها العلمية حيث قال: تأسست الجامعة بموجب مرسوم تشريعي عام 2011بمركزها الرئيسي في دمشق وأقيم لها فرع في اللاذقية  ضم كليتي الحقوق والعلوم الإدارية وقد شهدت الجامعة  هذا العام تخريج أول دفعة من هاتين الكليتين كما أنشئ فيها كليتا الصيدلة وطب الأسنان في العام الدراسي 2016 – 2017  واستعرض د.علي تجهيزات الجامعة بالقول: الجامعة مجهزة بجميع المخابر العلمية التي تتطلبها الكليتان بأحدث المعدات المخبرية الكيميائية والفيزيائية والصيدلانية وهناك قاعات بمساحات نظامية مخصصة لـ 40  طالباً كل قاعة مع كامل تجهيزاتها البصرية والصوتية بالإضافة إلى مدرجين يتسع الواحد منهما لـ 250 طالباً وتضم الجامعة مكتبة ورقية والكترونية.. وهناك بعض التجهيزات الترفيهية.. وأضاف د. علي إن الجامعة ستشهد توسعاً ضخماً في اللاذقية عبر افتتاح كليات جديدة في الجامعة نفسها وتشييد أبنية جديدة فاعتباراً من العام القادم سيتم تشييد بناء برجي 12 طابقاً داخل حرم الكليات الحالي وهناك توسع بدل مقر فرع شبيبة الثورة (بناءان 8 طوابق و 5 طوابق) ومن المتوقع افتتاح كلية الطب البشري والهندسة المدنية والمعلوماتية في العام القادم. وبيّن د. علي أن عدد الطلاب في الجامعة  950 طالباً موزعين على الكليات.  أما القبول في الكليات فالجامعة ملتزمة بالمعدلات التي يقرّها مجلس التعليم العالي فمن حصل على نسبة 70% بالشهادة الثانوية يسجل في الكليات الطبية ولكن نظراً للضغط على المقاعد المحدودة في الجامعة أجريت مفاضلة العام الماضي فكان التسجيل في الكليات الطبية للحاصلين على 205 علامات..  أما كليات الحقوق للحاصلين على 50% والعلوم الإدارية 60% كما  تستقبل الجامعة طلاباً منقولين من الجامعات الحكومية للكليات المشابهة كالطلاب المستنفذين ويتم إجراء عملية تعادل للطالب في اختصاصه فالمنهاج في جامعة الشام يتم اعتمادها وفق الخطة الدرسية المعتمدة من وزارة التعليم العالي ودرجة التشابه كبيرة بالنسبة للمقررات النظرية بين الجامعة والجامعات الحكومية ولكنها تختص في التطبيق العملي فالفئة الواحدة لا يزيد عدد الطلاب عن 20 طالباً بحيث يكون لكل طالب أدواته الخاصة يعمل بها. وقد  بيّن د. علي أن الكوادر التدريسية في الجامعة يتم تصنيفهم كأساتذة مفرغين كلياً لصالح الجامعة أي على ملاك الجامعة وأساتذة متعاقدين جزئياً مع الجامعة معظمهم من جامعة تشرين والقسم الآخر أساتذة  متعاقدين ساعياً.

وعن الطلاب الأوائل في الجامعة فالجامعة تقدم نظام مكافئات يتم العمل فيه اعتباراً من الفصل الدراسي الحالي كنظام حسومات  متميزة حيث ترتبط الحسومات مع معدل الطالب تبدأ من 5% إلى 95% وتقدم الجامعة حسم كامل للطلاب الاوائل.  كما تقدم حسم لأبناء أعضاء النقابات والمنظمات الشعبية وذوي الشهداء وأبناء المتطوعين  في القوات المسلحة وللطلاب الأشقاء في الجامعة.. ةتعتمد الجامعة نظام الاسعات وهذا المسلحة وللطلاب الأشقاء في الجامعة.. وتعتمد الجامعة نظام الساعات وهذا النظاام معترف عليه عالمياً يعطي فرصة للطالب للتخرج من الكلية بمدة تقل عن الحد الأدنى لسنوات التخرج وتم إدراج خريجي الجامعة في التوصيف الوظيفي فرسالة الجامعة ليست ربحية وإنما تنموية اجتماعية تعليمية هدفها تدخل إيجابي في سوق التعليم العالي الخاص فقد صدر قرار لقبول معيدين من الجامعات الحكومية من طلاب الدراسات العليا في الجامعات الخاصة ذلك على نفقة الجامعة  الخاصة ويحسب من ملاكها التعليمي وجامعة الشام ترتبط بعدة اتفاقيات علمية مع جامعة تشرين ودمشق وبعض الجامعات الخاصة وبعض الوزارات فوزارة العدل تقوم بتدريب طلاب السنة الرابعة وتقدم منح سنوية للطالب في كلية الحقوق اضافة لوزارة التنمية الإدارية.. فسوية الطالب في الجامعة جيدة جداً وصلت المكافآت إلى 10 مليون ليرة سورية.

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش

Prev Next