عاجل

 

 

 

الوحدة أونلاين : ناريمان حسنه -

 تتركز  استرتيجية الهيئة العامة للثروة السمكية على  أن تكون الأسماك وجبة رئيسية وأكلة  شعبية على المائدة السورية وألا تكون حكراً على مجتمع الصفوة وذلك من خلال زيادة الانتاج وجعل سعره يتناسب مع دخل المواطن هذا ما ذكره المهندس محمد زين الدين للوحدة اونلاين وقال: تعتمد استراتيجيتنا على دعم هذا القطاع وتشجيعه وكذلك استراتيجية وزارة الزراعة تؤكد على دعم المزارع الخاصة الشاطئية  لإنتاج الاسماك البحرية وبناء عليه وبعد احداث الهيئة العامة للثروة السمكية في عام 2008 وبدء عملها عام 2009 عملنا على اقامة البنى التحتية لمشروع تجربة بحثية في مركز السن لإنتاج الاسماك البحرية في مزارع بطريقة التربية المكثفة ونصف المكثفة و مشروع  التربية بالأقفاص والذي  يبدأ العمل  به  في تشرين الاول  المقبل  بعد اكتمال التجهيزات  المستلمة وتدريب الكادر العامل على هذا الموضوع . أي بكل  طرق الاستزراع المعروفة في العالم .

 وبين زين الدين   انه  تم  تدشين  التجربة  البحثية البحرية لإنتاج الاسماك   في مركز السن  عام 2014 وبدأ  الاستزراع مباشرة بمساحة تبلغ 15 دونماً منها 5 دونمات تربية  مكثفة و10 دونمات نصف مكثفة بأحواض بيتنونية دائرية ومستطيلة والانتاج المتوقع بحدود 100 طن والانواع المقرر استزراعها وتنميتها في المرحلة الاولى هي القجاج والبراق .

وأضاف:. المشروع  نفذ بالكامل بخبرات وطنية ولم تتم الاستعانة بأي  خبرات اجنبية ونفذت الدراسة الهندسية من قبل خبراء وزارة الزراعة  والهيئة العامة للثروة السمكية  ونفذت  الدراسة الفنية من قبل خبراء الهيئة والمعهد العالي للأبحاث البحرية وجامعة تشرين  وبعد الانتهاء من التجربة سيتم تقييم  الانتاج وتقديم هذه النتائج للقطاع الخاص للاستفادة منها في عملية استثمار واستزراع الاسماك البحرية .

ونوه الى ان الهدف من هذه التجربة تعليمي ارشادي جاذب لرأس المال الخاص  الوطني والمهاجر والأجنبي اضافة إلى كون التجربة انتاجية .

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش