عاجل

 الوحدة أونلاين : - تمام ضاهر -

عقد مجلس محافظة اللاذقية اليوم جلسته العادية الخامسة ، وذلك بحضور رئيس المجلس ، وأعضائه ، ومديري التربية والزراعة في اللاذقية .

وأجاب مديرا التربية والزراعة على التوالي ، عن أسئلة السادة الأعضاء ، التي تمحورت حول أداء المديريتين المذكورتين ، وأبرز ما يتداوله الإخوة المواطنون بخصوصهما.

إليكم التفاصيل :

مركز امتحاني لأحرار جبلة

تساءل العضو حسن زرقة بداية عن :  أسباب تأجيل افتتاح مركز امتحاني لطلاب الشهادة الثانوية الأحرار في جبلة ، وافتتاحه في بانياس ، رغم أن أعداد الطلاب في جبلة أكبر  ، والطلاب وذووهم يتحملون أعباء كبيرة نتيجة انتقالهم إلى مدينة اللاذقية ، من أجل التقدم لامتحانات الشهادة الثانوية .

بدوره طلب د . أوس عثمان رئيس المجلس وباسم المجلس إحداث مركز امتحاني في جبلة بغض النظر عن العوائق الموجودة .

لغة غير تربوية

بدوره سأل أكرم شعبو عن أسباب تدني مستوى الخطاب بين التلاميذ واستخدام بعضهم لألفاظ غير لائقة ، كما تساءل عن دور الإدارات في هذا الموضوع ، وإجراءاتهم لقمع هذه الظاهرة ، فالمدارس اعتدناها مراكز تهذيب وأخلاق ، وليست قلة تربية ، أيضاً جرى التذكير بموضوع المخابر المقفلة ، ودورات المياه المعطلة ، والتي يُسأل عنها كل دورة دون جدوى .

أين الكتاب المدرسي

نبيل علي بدوره سأل عن الكتاب المدرسي وعدم توفره في بعض المدارس كمدرسة الكاظمية في الحفّة ، وذلك رغم وجود طلاب نازحين من حلب .

يريدون ثانوية

حسام فحّام طالب بإحداث ثانوية في دعتور بسنادا فطلاب المنطقة المذكورة ينتقلون إلى دعتور دمسرخو من أجل نيل التعلم ، وهناك قطعة أرض في المنطقة ، يمكن بناء مدرسة عليها ، وهي مستملكة منذ العام 2003 .

إشارات استفهام حول الامتحانات

بدوره سأل عمّار غانم عن : الأخطاء التي ترتكبها مديرية التربية بحق المجتمع ، وخاصة في الامتحانات ، ونزاهتها ،  فهناك آلاف إشارات الاستفهام حول ذلك ،  في ظل حالات غش ، وأكد غانم : وجود طلاب ينجحون ويتفوقون ولا يملكون كتاباً فكيف يجري ذلك ؟

دورات المياه من جديد

أيضاً نفس العضو تساءل عن نظافة دورات المياه في المدارس ، وذكر حادثة جرت في مدرسة (لؤي سليمة) حينما دخلت تلميذة إلى دورة مياه المدرسة ففقدت الوعي من الروائح الكريهة ، وعندما حضرت زميلتها برفقة الموجهة بدأت بالتقيؤ ، فهل هذا معقول ؟

إعادة النظر بتدريس بعض المواد

اسكندر نعمان من جهته طالب بإلغاء مادتي التربية الإسلامية والمسيحية من المناهج فالدين هو علاقة خاصة بين الإنسان وخالقه ، عدا عن أن المادة المذكورة لا تحسب علاماتها ضمن المجموع النهائي المؤهل لدخول الجامعة .

تخصيص ساعات تعليمية عبر وسائل الإعلام

أيضاً طالب الأعضاء ورداً على تغيير المناهج من قبل داعش ،  طالبوا ببث ساعات تلفزيونية تعليمية ، تستهدف أبناء المناطق التي تسيطر عليها العصابات التكفيرية ، وتُلقّن فيها المواد الدراسية ، بهدف الوصول إلى أبنائنا في تلك المناطق .

ردود مدير التربية

بدوره أجاب مدير التربية نزار شيبان عن بعض الأسئلة قائلاً

إن التربية لا تتدخل في بناء المدارس وأن دور التربية يتركز في تحديد الأماكن الأكثر اكتظاظاً ، ووزارة التربية لديها أملاك عقارية  في مختلف المحافظات ، والمشكلة ان خطة البناء توقفت بسبب عدم وجود أموال مرصودة للبناء ، وأن الأزمة جعلتها مقتصرة على أعمال الصيانة الطارئة جداً كالكهرباء والنوافذ ، وأن هذه المبالغ قليلة جداً ومؤخراً تم رصد  خمسة ملايين ليرة سورية لـ1300 مدرسة في المحافظة ، والمبلغ الإجمالي 60 مليون .

بالنسبة للتنقلات والتشكيلات فقال مدير التربية : إن هناك أسساً لهذه العملية وتوضع في مديرية التربية وتعتمد القدم الوظيفي ، والشواغر والمواد الاختصاصية .

بالنسبة للامتحانات هناك بون واسع بين ما يجري وما يجري تداوله من أحاديث الناس ، فالطالب قد لا يكتب جيداً في الامتحان لقلة اجتهاده ، ويخبر أهله بأن رفاقه قاموا بارتكاب الغش وتمت مساعدتهم

بالنسبة للكتب هناك 100 مليون كتب مطبوع من قبل وزارة التربية وكل المحافظات تمت تغطيتها بالكتب ويوجد في المحافظة مستودعات تخص وزارة التربية ، وبالتالي لا مشكلة في توزيع الكتاب وبعض الحالالت الفردية لا تعمم ، ونرجو موافاتنا بأسماء المدارس لمعالجتها .

بالنسبة لتقديم الطلاب الأحرار في جبلة فهذاالموضوع باهتمام السيد وزير التربية وفعلاً هناك حوالي 4500 طالب وطالبة ، والمشكلة أن المدارس في جبلة لا تتسع إلا لإجراء امتحانات الطلاب النظاميين ، والحل سيكون بتأمين مدارس من طوق الريف القريب من جبلة كحميميم والشراشير وسواها .

ردود مدير الزراعة

من جهته أجاب مدير الزراعة عن تساؤلات بعض الأعضاء ، و التي تتعلق بدفع تعويضات للإخوة الفلاحين المتضررين نتيجة الأوضاع الراهنة  ، والظروف الجوية ،  وأكد بأنه تقدم باقتراح برفع تلك المبالغ ونسبها ، ودعم صندوق الجفاف والكوارث ، والصندوق عموماً رأسماله مليار و800 مليون ليرة سورية على مستوى سورية .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش