عاجل

 الوحدة أونلاين : - تمام ضاهر-

عقد اتحاد المصدرين السورييين مؤخراً ،  ورشة عمل نوعية مع مصدري و تجار الحمضيات في مدينة اللاذقية ، مثل الاتحاد أعضاء مجلس الإدارة إياد أنيس محمد ( خازن الاتحاد ) و أنطوان بيتنجانة (عضو مجلس غرفة صناعة دمشق ) و مهند الأصفر ( مدير التسويق في وزارة الزراعة ).

وذلك بحضور مدير فرع هيئة تنمية وترويج الصادرات ومدير فرع مؤسسة الخزن والتسويق ومدير مكتب الحمضيات في وزارة الزراعة و ممثل عن تجار سوق الهال .

شارك في  الورشة مجموعة من المصدرين المتميزين في مجال الحمضيات ومجموعة من أصحاب منشآت الفرز والتوضيب و تميز هذا اللقاء بالوضوح والشفافية وطرح للمشاكل التي تعترض المصدرين من منطلق الخبرة والتجربة المباشرة وذلك في جميع المفاصل بدءاً من القطاف حتى الوصول إلى البلد المستورد للحمضيات السورية ..

وقد جرت نقاشات مستفيضة على مدار عدة ساعات وطرح كل مشارك رأيه ووجهة نظره ووجهة نظر الجهة التي يمثلها ليتوصل المجتمعون

إلى تشكيل لجنة قطاعية فرعية لمصدري الحمضيات ضمن القطاع الزراعي النباتي في اتحاد المصدرين تكون موكلة بالتسويق المباشر للمنتج السوري خارجياً ودراسة مشاكل التصدير المختلفة واقتراح الحلول بالتعاون بين المنتجين و أصحاب مشاغل الفرز والتوضيب والتنسيق مع إدارة اللجنة القطاعية وإدارة الاتحاد لتذليل العقبات ما أمكن ..

وقد خلص الاجتماع إلى التوصيات التالية:

• تخفيض تكلفة تغليف وتوضيب الحمضيات من خلال دعم المادة البلاستيكية أو السماح باستيراد البلاستيك المطحون والسماح بمرتجع العبوات الفارغة التي يصدّر فيها المنتج .

• ضرورة التوصل إلى مواصفة تصديرية من خلال اللجنة الفرعية ومكتب الحمضيات تتضمن مواصفة التصدير لكل بلد وشروط تعبئة وتغليف المنتج وطرق القطاف الفني .

• ضرورة وجود دعم للصادرات من الحمضيات أسوة بالمنتجات الغذائية كونها تحصل على قيمة مضافة من خلال التوضيب والتشميع وربط هذا الدعم بالمواصفة التصديرية وأسوة بدول الجوار للمساعدة على المنافسة .

• ضرورة السماح باستيراد سيارات النقل المبردة نتيجة انخفاض الحالة الفنية للسيارات السورية المبردة .

ضرورة التدخل لدى الجمارك لتخفيف الروتين في عملية التصدير .

• ضرورة تخفيض تكاليف ورسوم التصدير وخاصة في الموانئ

• بحث إمكانية التدخل لدى دول الجوار للتحسين معاملة المنتج الزراعي السوري وتخفيض الرسوم لتكون بالمثل بين البلدين على اقل تقدير ( وخاصة الأردن والعراق ).

• التأكيد على موضوع ترفيق البرادات المصدرة إلى الخارج والتي لا تحتمل تغيرات فرق الحرارة .

• ضرورة وجود مخابر فنية تمنح شهادة المنتج الـ ( BIO ) معتمدة من الدول الأوروبية والاتحاد الروسي كونها ميزة تنافسية للمنتج السوري .

• ضرورة تشكيل فريق للتسويق الخارجي من المصدرين المتخصصين لفتح أسواق جديدة .

• ضرورة تأمين خطوط نقل بحرية منتظمة مع الأسواق الرئيسية .

ضرورة تأسيس شركات جديدة للفرز والتوضيب وطرحها للمساهمة بين المصدرين .

• ضرورة توجيه زراعة الحمضيات الجديدة إلى الأصناف التصديرية

وتقرر رفع التوصيات إلى الجهات الرسمية في الحكومة و تعهد الاتحاد بمتابعتها بالكامل

هذا وقد قدم المشرف على لجنة القطاع الزراعي النباتي في اتحاد المصدرين إياد أنيس محمد شرحاً كاملاً حول موضوع قرية الصادرات للمنتج الزراعي و عن البيت السوري وطرح فكرة كرنفال الحمضيات على المجتمعين للنقاش وأكد على مدى اهتمام اتحاد المصدرين ورئيسه محمد السواح بتصدير المنتج الزراعي بالصورة اللائقة والمناسبة ..

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش