عاجل

 الوحدة أونلاين : - تمام ضاهر-

عقد مجلس محافظة اللاذقية مؤخراً ، واحدة من أهم جلساته ، برئاسة د. أوس عثمان رئيس المجلس  ، وحضور محافظ اللاذقية أحمد شيخ عبد القادر ، الذي أجاب عن تساؤلات الأعضاء ، التي تميزت بالجرأة في الطرح ، إليكم أبرز تلك المداخلات ، وردود المحافظ عليها .

عقود تصب في جيب القطاع الخاص

بداية سأل أكرم شعبو عن المشاريع التي يتم التعاقد لتنفيذها مع للقطاع العام ، والتي تصب في النهاية في جيب القطاع الخاص ، علما أن هناك ما يلزم القطاع العام بتلزيم نسبة معينة من هذه العقود للقطاع  الخاص، والحاصل هو أن القطاع العام مجرد وسيط ،  أيضاً طالب شعبو بعدم هدم شاليهات أوغاريت ، تمهيداً للقيام باستثمار هذه المنطقة ، ووقوعها في فخ الانتظار ،  أسوة بغيرها من المناطق ، وذلك بغية الحفاظ على ما تبقى من السياحة الشعبية .

سوء تنفيذ مشاريع الاسكان

بدوره طالب فيصل علي بإجابة عن أسباب تعطيل مشاريع السكن الشبابي ، والعمالي في المحافظة ، وانتقد تنفيذ أبنية السكن الشبابي ، مؤكداً أن أحد الأبراج المنفذة ،  يعاني من تسرب مياه وصرف صحي ، حيث ترشح المياه من السقوف ، على حد قوله ،  كما طالب علي بتزويد مشفى الأسد الجامعي بمطبخ لاطعام المرضى ، وبناء مستودع ، فالمكان موجود ، ولا ينقص إلا التمويل .

أين خطة التموين لمجابهة الغلاء

بسام حسن سأل عن خطة التموين لمكافحة الغلاء الحاصل ، حيث يدفع المواطن فاتورة غياب الخطط ، وسأل حسن حول أداء بعض المدراء في المحافظة ، وهل هم جديرون بمسؤولياتهم ، كجدارتهم في الظهور ضمن الجولات ، التي يقوم بها المحافظ .

معمل تصنيع عصير البرتقال

أيضا طالب أديب حسون بمخطط تنظيمي يليق بالمحافظة ، تلحظ فيه مناطق لإقامة مساكن العمال ، والسكن الشبابي ، كما طالب بإقامة  مصنع للعصائر ، لتصريف إنتاج الساحل من الحمضيات .

مصعد المشفى المعطل

المشفى الوطني يعاني من عدم وجود مصعد بالخدمة ، رغم مرور فترة طويلة على تعطيله ، فالمرضى يحملون على الأيدي إلى أسرّتهم ، فإلى متى سيبقى المصعد معطلاً ؟

يوم كامل للاجتماع مع المحافظ

أحد الأعضاء طالب المحافظ بتخصيص وقت أطول لأعضاء مجلس المحافظة ، للاطلاع منهم بصورة أوضح ، على مشاكل المواطنين ، حيث أن الوقت المخصص غير كاف ، أحد الأعضاء سأل عن أداء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة ، وانتقد بعض أعضائه ، الذين يقتصر دورهم  على حد وصفه ، على تقديم بضعة صفحات دورية ،  تتلى على مسامع أعضاء المجلس ، إبان انعقاد الجلسات  . وطالب المحافظ بإبداء رأيه حول هذا الموضوع ، باعتباره رئيس المكتب التنفيذي ، وهل أن المحافظ راض عن أداء مكتبه التنفيذي .

الاستراتيجية في عمل المحافظة

أحد الاعضاء طالب بوضع خطة استراتيجية في محافظة اللاذقية ، لا سيما بعد تفشي ظاهرة البناء المخالف ، مبيناً أن اللاذقية ستحرم من خطط إعادة الإعمار ، بسبب ظاهرة البناء العشوائية هذه ، وأنه حتى تاريخه، لا يوجد مخطط تنظيمي للمدينة وريفها .

فيميه السيارات

معروف صبح طالب بإنهاء ظاهرة الفيميه للسيارات العمومي ، والخصوصي ، على حد سواء ، وأن هذه الظاهرة مرعبة ، في ظل وجود بعض الحالات الشاذة ، كما طالب صبح بجعل تيار إنارة الشوارع في المدينة مستقلاً عن تيار المنازل .

نقص في وزن الخبز

أحد الاعضاء طالب بتشديد رقابة التموين ، لا سيما بالنسبة لوزن ربطات الخبز ، حيث لا يوجد فرن في المحافظة ،  يلتزم تماماً بالوزن النظامي للربطة ، وهو موضوع يحتاج لمتابعة .

عدالة توزيع المشاريع

حسن جريعة طالب بعدالة توزيع المشاريع على القطاع الخاص ، حيث أن القطاع المذكور يحتاج إلى فتج جبهات عمل له  ، فلديه عمال والتزامات ، ولا بد من نسبة معينة في المشاريع والعقود بالتراضي،  التي يتم منحها للقطاع العام .

سيرومات سكر لمرضى السكر

اسكندر نعمان طالب المحافظ بالقيام بجولة على مركز علاج مرض السكري ، في مشفى الأسد الجامعي ، لا سيما مستودع المركز المذكور ، حيث يوجد فيه مخزون من سيرومات السكر ، وتساءل العضو المذكور ، ماذا تفعل سيرومات السكر في المستودع ، هل تعطى لمرضى السكري ، أم أنها تذهب إلى مشاف خاصة يسأل عنها مدير المركز المذكور .

الأحياء المنسية

عبد الله مروة طالب بالكشف عن أسباب تأخير المخطط التنظيمي ، الذي تنامت البطالة نتيجة تغييبه ، وطالب بالإسراع في إنجازه ، لزيادة الواردات في المحافظة ، والسماح بترخيص للمهن الصغيرة ، كما طالب مروّة المحافظ ، بإجراء جولات ميدانية ، للاطلاع على واقع الأحياء الشعبية والفقيرة ، كما طالب بإقامة منطقة صناعية في المنطقة الشمالية ، والتي يعارضها المسؤول عن المخطط الاقليمي .

مكتب للجرحى

أحمد حسون طالب بإقامة مكتب لشؤون الجرحى ، أو تخصيص مكان يراجعون فيه لعرض مشاكلهم ، كما طالب بتوفير فرص عمل لهم ، نتيجة عجز البعض ، وإصابة البعض الآخر بإعاقات مختلفة .

مصانع مخالفة

عمار غانم سأل المحافظ : هل تعلم ما عدد المصانع المخالفة في المحافظة ، ستتفاجىء أن الرقم مرعب ، ويفاجىء الجميع ، حيث تعمل تلك المصانع دون ترخيص ، وتتهرب من الضرائب وتسرق الكهرباء ، وهناك منتجات غذائية تصنع في ورشات ، لا تقبل حتى القوارض الاقتراب منها ، كما طالب  العضو المذكور المحافظ بزيارة أحياء قنينص ، والمنتزه ، والدعاتير ، والحمام ، وسقوبين وضاحية تشرين ، وأن هذه الأحياء محرومة من الخدمات ، وأنها منذ سبع سنوات لم تحظ بالتزفيت والانارة ، وطالب غانم بتفعيل قوانين المحاسبة ، ومكافحة الفساد ، وتقييم عمل المدراء والمدراء العامين ، ومحاسبة المقصرين منهم ، لا محاسبة موظف صغير هنا أو مستخدم هناك ، وترك من سرق بالملايين .

تطوير مناطق المخالفات

فاطر ميّا طالب بتطوير مناطق المخالفات والاقتداء بالسيد الرئيس الذي قاد اجتماعاً في دمشق حول ذات الموضوع ، واقترح إنشاء ورشة عمل لتقييم الواقع العمراني لمدينة اللاذقية ، في ظل مناظر ومخالفات لا تبشر بالخير ، بدءاً من المدينة وحتى كرسانة وصولاً إلى البسيط والبدروسية .

مداخلات .. والعبر بالنتائج

عصام خليل طالب بمحاسبة المقصرين من اعضاء المكتب التنفيذي ، وعبد الحسن شروف طالب بتفعيل قسم مخبر واسعاف وعيادات شاملة بعد أن جرى تسليمها للصحة في مركز انعاش الريف ببيت ياشوط ، محمد ضاهر طالب بمحاسبة المتعهد الذي تأخر في تسليم مدرسة عبد الوهاب حسن في بيت ياشوط ، كما نقل ضاهر شكاوى حول أداء مخبز عين الشرقية ، لا سيما في وزن الربطات ، وتعامل المشرفين ، جهاد علي طالب بتكثيف الدوريات في جبلة في ظل حوادث سلب ، ودريد مرتكوش قدم تقرير اللجنة الاقتصادية وخلاصات عملها ، وطالب بتقديم الدعم لمجلس المدينة ، لمعالجة ملف مخالفات البناء .

المحافظ يرد:

في نهاية الجلسة التي امتدت لساعات ، قدم المحافظ مداخلته التي جاء فيها :

إن الفساد مرض سرطاني علينا التعاون جميعاً للقضاء عليه ، كما طالب الاعضاء بتقديم معلومات موثّقة عند الحديث عن ملفات الفساد ، وذلك لمحاسبة الأسماء التي يثبت تورطها ، وأن لا أحد فوق القانون ، وأن هناك تعليمات جديدة فيما يخص آلية التعاقد مع القطاع العام ، والقطاع الخاص له نسبة 15 بالمئة ، من مجمل تلك العقود ، وإن تأخير المخطط التنظيمي هو في ملعب مجلس المدينة ، وهناك لجان واعتراضات ، بالنسبة لمعمل عصير البرتقال فقد تمت دراسة هذا الموضوع ،  وتبين إن المعمل يحتاج إلى كميات إنتاج كبيرة ، تفوق إنتاج  محافظتي اللاذقية وطرطوس ، لإنتاج العصير على مدار العام ، وحجم الانتاج  الفعلي لا يكفي سوى 90 يوماً ، أما ظاهرة الفيميه فقد جرى التصدي لها ، وحالياً تختفي تدريجياً ، بالنسبة لجرحى الجيش فلهم كل الاحترام والتقدير على بطولاتهم ، وموضوع العقود في ظل توفر الاعتمادات المالية لن نقصر به ، وأن موضوع الجرحى والشهداء في صلب اهتماماتنا ، واهتمام السيد الرئيس .

بالنسبة لمخالفات البناء فهو موضوع تفاقم في ظل الأزمة ، ووجود ضعاف النفوس ، وأننا قمنا بالعديد من الاجراءات لمحاربة هذه الظاهرة ، كطلب دوريات للمؤازرة عند اجراءات الهدم ، ومنع سيارت الاحضارات من الدخول إلى المدينة ، ومصادرة الجبّالات ، ولكن الظاهرة لم تتوقف ، وهناك بعض المسلحين ، الذين يقومون بالتواجد امام المخالفات ، ونحن لا نريد إراقة دماء في اللاذقية ، ومؤخراً عقدنا اجتماعاً للجنة الأمنية ، بحضور رئيس مجلس المدينة ، وهناك مهندسون في السجن ، وجرى حجز جبّالات ، أعطونا أسماء تجار البناء وأصحاب المخالفات لإلقاء القبض ، وقد قمت منذ شهر ،  بإحالة ملف مخالفات البناء،  للهيئة المركزية للرقابة والتفتيش بدمشق ، وطلبت تشكيل بعثات تفتيش ، وإذا كان هناك أحد متورط فليحاسب .

الدولة تقوم بجهدها ،  وإن اسطوانة الغاز على سبيل المثال تكلف الدولة 1800 ليرة وتباع بـ1100 ليرة ، وهناك دعم  البنزين والمازوت ، وأن الرواتب لم تنقطع بعد ثلاث سنوات من الحرب على الوطن ، وهو جهد كبير تتحمله الحكومة ، وأن بوادر النصر ظهرت ، ونحن اليوم أمام استحقاق رئاسي .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش