عاجل

 الوحدة اونلاين : تمام ضاهر

 افتتح مجلس محافظة اللاذقية أعمال دورته  العادية الأولى للعام 2014.

وحضر اجتماع ممثلي المحافظة ،  الذي ترأسه د. أوس عثمان رئيس المجلس ،  عدد من مدراء المؤسسات الخدمية المعنية ، حيث قام أعضاء المجلس بتوجيه الأسئلة والاستفسارات ،  لمدراء فروع التموين والاستهلاكية و"سادكوب" ، والتي تمحورت حول أداء هذه المؤسسات ، وقصورأدائها خلال الفترة المنصرمة  ..

 إليكم أبرز ما دار داخل قبة المجلس  ..

تزاحم على منافذ الاستهلاكية

بداية سأل أحمد صهيوني مدير الاستهلاكية حول أسعار السكر والرز والفارق بين السعر التمويني المعتمد و عمليات البيع الحاصلة بالسعر الحرّ  ، كما طالب حسام فحّام بافتتاح صالة في قريتي "روضو و"اليغلنصة ، فيما طالب عضو آخر بافتتاح أكثر من صالة على امتداد المحافظة ، و بإشراك الخزن والتسويق في عمليات التوزيع ، ما يمنع الازدحام الحاصل على منافذ البيع .

صالات غير مقبولة شكلاً أومضموناً

بدوره سأل عمار غانم عن المعاناة التي يلاقيها المواطن في صالات الاستهلاكية ، فشكلها غير مقبول ، والنظافة معدومة ، وأزماتها مفتعلة ، وهناك حالات تدافع وضرب بالأيدي والسكاكين ، وطالب غانم بفصل الوافدين عن سكان المحافظة على منافذ البيع فهم أصل الازدحام ، وانتقد العضو المذكور نوعية المواد الموجودة في الاستهلاكية ، وكذلك الخزن والتسويق فهي أقل جودة من الأسواق و بالتالي أقل سعراً ، أما باقي المواد المعروضة فهي بنفس أسعار السوق الرائجة .

متابعة قاصرة لمحلات بيع اللحوم

أحد الأعضاء سأل مدير التموين عن نظافة محلات بيع اللحم الأحمر ، واعترض على طريقة إيصال اللحوم إلى هذه المحلات ، فشرط النظافة غير متوفر ، والشخص المكلف بتفريغ اللحم ملابسه غير نظيفة ، وملطخة ببقع الدم ، وهو منظر غير حضاري ، وأن هناك الكثير من إشارات الاستفهام حول محلات الصفيحة ، وأسعارها ، وأن المواطن لم يلمس انخفاضاً في سعر اللحم رغم انخفاضه الحقيقي .

انتقاد لبعض رؤساء مراكز البيع

حسن جريعة من جهته انتقد أداء بعض رؤساء مراكز البيع خاصة في (ساحة حلّوم) ، واشتكى من تعامل رئيس المركز مع المواطنين ، وعدم التزامه بالدوام الرسمي ، وأكّد بانه أعلم مدير الاستهلاكية بهذه الحالة ، وسأله عن الإجراء الذي اتخذه بعد الإبلاغ عنه ، واقترح جريعة إعفاء مدير الصالة المذكور ، نفس العضو طالب مدير التموين بالتشديد على الأفران السياحية ومتابعة الفرن على طريق الكورنيش الجنوبي ، والذي يبيع ربطة الخبز الأسمر بـ75 ليرة ، في حين يحصل على الدقيق بسعره المدعوم  ، و طالب جريعة مدير سادكوب بتزويد المجلس بالموافقات وجداول الصرف لمادة المازوت تحت مسمى شؤون الشهداء إن وجدت،  فهناك أقاويل حول صرف آلاف الليترات لصالح شؤون الشهداء ..

حول مادة اللبن الرائب

أكرم شعبو طالب بمتابعة محلات تصنيع الألبان والأجبان ، حيث يقوم بعض الباعة بتفتير الحليب دون الوصول به إلى درجة الغليان لارتفاع أسعار الغاز ، ما يعرض المواطن لأخطار الإصابة بالحمى المالطية ، واقترح شعبو على مدير الاستهلاكية تجهيز أكياس الرز والسكر بأوزان مسبقة 5 كغ أو 10 كغ على سبيل المثال،  ما يسهل عملية البيع في المراكز ، ويخفف من الازدحام الحاصل عليها .

أين أكياس النايلون

بعض الأعضاء اشتكوا من غياب أكياس النايلون في صالات الاستهلاكية،  وكذلك في بعض الأفران ، رغم أن سعرها يُحسم من المواطن ، وبعضهم اشتكى من التعامل السيء مع المواطنين ، وذكر أحدهم حالة في مجمع أفاميا ، وهو ما ينعكس سلباً على المواطن ..

الضبوط التموينية محصلتها "صفر مكعب

فيصل علي سأل مدير التموين عن محصلة الضبوط التموينية التي تقوم المديرية بتنظيمها في حق المخالفين ، وأكد العضو المذكور بأن محصلة هذه الضبوط هي الصفر ،  وذلك بسبب الاعفاءات ، وقصور الاجراءات ،  وطالب علي بوضع الضبط التمويني في مكان بارز ، حتى يراها الزبائن ، ما يشكل عامل ردع معنوي ومادي ،  وهو أمر كان متبعاً منذ سنوات طويلة ، وقد أثبت جدواه حينها .

مخبز يغلق أبوابه عند السادسة صباحاً !

أحد الأعضاء سأل مدير التموين حول دواعي إغلاق مخبز حيّ (الحمّام) عند السادسة صباحاً والبيع يتم الساعة 3 صباحاً ، والرد بأن مخصصاته قليلة مرود عليه ، فلماذا لا يتم زيادة المخصصات ؟

تلاعب بأسعار اللحوم

عبد الله مروّة سأل : حول أسعار اللحوم الحمراء والتلاعب بفارق السعر بين محل وآخر ، حيث الفرق قد يصل لـ 100 ليرة أحياناً ، فلماذا لا يضبط التموين هذا الموضوع بالإضافة لفرق سعر كيلو الفروج بين محل وآخر ..

حكاية الموز مع الحمضيات

فاطر ميّا بدوره سأل : حول انخفاض أسعار الموز خلال موسم الحمضيات ، واعتبر ذلك مؤامرة مدبرة من قبل الرأسماليين غير الوطنيين ، الذين يستوردون الموز ويتحكمون بسعره ، وطالب ميّا الجهات المعنية بتفسير انخفاض سعر الموز إلى 100 ليرة وهو ادنى من سعره الحقيقي خلال فترات العام الأخرى ، للمضاربة على مادة الحمضيات ، بدوره رد  مدير التموين بالقول : إن الموضوع يتعلق بالمنافسة التجارية ، لكن ميّا أكد وجود تآمر على فلاحي الساحل  السوري ، وطالب بتكريس حلّ دائم لمعضلة تسويق الحمضيات ، وعن صعوبات الاستهلاكية أضاف ميّا إن الحجة عادة ما تكون في قلة عدد العناصر ، وقِدم السيارات ، وللعلم فكل شبّان المحافظة فقط يبحثون عن فرص للعمل ؟؟!!

اتهامات بالجملة لـ"سادكوب

جهاد علي بدوره أكد وجود عدة شكاوى من أصحاب كازيات بأن "سادكوب لا تزيد مخصصات أية كازية دون دفع رشاوى،  قد تصل إلى 15 ألف ليرة سورية حسب قوله ، كما طالب نفس العضو مدير التموين بتزويده عبر كتاب خطي بأسماء أفران جبلة العاملة موقعة ومختومة مع مخصصاتها من مادة الطحين ، بدوره أمين سرّ المجلس محمد غزال اشتكى من عمل كازية " الشاطىء التابعة للدولة ،  ومن هيمنة بعض الجهات عليها ، ومن التعامل والازدحام الحاصل ، وأكد العضو المذكور بأنه تعرض للضرب والإهانة فيها ، وطالب بالتحقيق مع مدير المحطة المذكورة والعاملين بها ، وأكد بأن هناك عطل في مضخة لا يتم إصلاحه ،  من جهته شادي طه أكد بان مدير "سادكوب رفض إجراء لقاء أعضاء اللجنة الاقتصادية التابعة للمجلس ، ببعض الموظفين العاملين في المديرية ، واعتذر عن جمع موظفيه حينها ، وخاطب العضو المذكور مدير سادكوب قائلاً : إن كان موقفك قانوني فانا أجيب بأنك المدير الوحيد الذي قام بذلك ، وإن كان العكس فهو يندرج تحت احتمالين ،  إما أنه جهل بالقانون ، وإما أنه استهتار بالمجلس وبلجنته الاقتصادية ، وأطالب باتخاذ ما هو ضروري لأخذ حق المجلس ..

لسان حال اللجنة الاقتصادية

دريد مرتكوش رئيس اللجنة الاقتصادية للمجلس قال : فيما يخص عمل مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك،  فقد قمنا بجولة ميدانية إلى المديرية ،  واطلعنا على عملها ، وهناك ملاحظات : لا يوجد عدد مراقبين كافٍ ، بعض شعب المديرية يشوبها الخلل ، وسنتخذ في اللجنة توصيات تحال إلى المكتب التنفيذي لتنفيذها ، بالنسبة للاستهلاكية التي تعاقب عليها أكثر من مدير ، خلال مدة زمنية قصيرة ، فهناك خلل في آلية منافستها في الأسواق ، ولمدير سادكوب نقول : مجلس المحافظة هو أعلى سلطة فيها ، ووفق القوانين والأنظمة المعمول بها ، يحق لمجلس المحافظة السؤال ، حول أداء المديريات والمجلس هو جهة رقابية بامتياز ..

ردود باردة واقتراح حارّ

مدير الاستهلاكية رد بالقول :

الاستهلاكية مؤسسة خدمية ، وربحها صغير جداً ، ولا يمكن ان نكون كالتاجر ، فنحن نقوم بتحليل المادة قبل وضعها بالمنافذ ، وبالتالي هناك رسوم وضرائب زائدة ، ومع ذلك فقد بعنا الرز أثناء ارتفاعه بـ 150 ليرة ن وعندما انخفض الدولار كانت أسعارنا مرتفعة لأننا اشترينا وفق سعر قبل الانخفاض ، وأن هناك 5 منافذ جديدة ، وأن سيارات المديرية أكلت عمرها ، ولا بد من إعادة الديكور للصالات ، وهذا لا يحصل بسبب عدم وجود اعتمادات ، وعن تعامل رؤساء المراكز أكد بأنه بسبب استفزازات بعض الجهات وبعض المواطنين ، وان رئيس مركز "الفاروس لا بديل له إن اعفيناه !! ، وذلك بسبب نقص الكوادر ، وأن هناك بعض الجهات التي تأخذ كميات كبيرة بالقوة وهي جهات معروفة في المحافظة ، وتبلغ كميات الرز والسكر الموزعة حوالي 6500 طن ، أي ضعف الكمية المخصصة للمحافظة ، وان الاتجار في قسائم الرز والسكّر على أشدّه في المحافظة ، وأن معظم القسائم هي من خارج المحافظة ..

مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك قال :

مادة الخبز متوفرة بشكل جيد ، والازدحام بسبب أعداد الوافدين إلى المحافظة ، ومشتقات النفط متوفرة أيضاً بشكل جيد ، موضوع نظافة اللحم خاص ببلدية اللاذقية ، وتسعيرة اللحمة غير مستقرة حالياً ولوضع التسعيرة وفق السعر الرائج ..

الموز لا علاقة لنا به كتموين وهو من اختصاص التجارة الخارجية ..

مدير سادكوب قال :

لا يوجد أي ليتر مازوت أعطي تحت مسمى شؤون الشهداء ، وأن الازدحام على الكازية المذكورة كان بسبب عطلة رسمية بعد رأس السنة ، وقد قمنا بإرسال الكميات اللازمة وعالجنا الموضوع ، كازية الشاطىء وبسبب موقعها الحالي تسببت بإرباكات ، ونسعى لتهدئة هذا الموضوع ، والمواطن تعود أن يتعامل بشكل سيء مع الموظف ، وحاليا هناك عناصر متواجدة من الدفاع الوطني ..

كلمة أخيرة

بدوره طالب رئيس المجلس د. أوس عثمان  بتطبيق القانون ، خاصة ما يتصل بالمخالفات ، ودعا لإيجاد آلية لإلزام المخالفين بدفع بغرامات عالية ، دون اللجوء للقضاء ، واقترح الخروج بتوصية قانونية ، بالتنسيق مع المديريات المعنية ، و تصدر عن مجلس المحافظة ، وتنص على معاقبة التجار ،  والأفراد ، ومراكز البيع المخالفة ، ويصاغ هذا القانون لحماية المواطن ، الذي يعاني في ظلّ الحرب الحالية من الفقر الشديد ...

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش