عاجل

الوحدة أونلاين -  تمام ضاهر -

سمحت بلدية اللاذقية منذ مدة ، ببناء طابق إضافي في أحياء المدينة ،  ويومها جرى استثناء المدينتين السياحتين الشمالية والجنوبية  ، نتيجة ظروف متعلقة بوضع المنطقتين ، ما ألحق ظلماً بالقاطنين .

 اليوم وبعد موافقة مجلس مدينة اللاذقية خلال جلسته الأخيرة على بناء الطابق الإضافي في المنطقتين المذكورتين ، وجرى ردّ الظلم الحاصل .

فادي ميّا عضو مجلس المدينة عن منطقة دمسرخو قال:

منذ الدورة الثانية للمجلس ونحن ننادي بإنهاء مشكلة الأسطحة في السياحيتين الشمالية والجنوبية ، وذلك بزيادة طابق إضافي أسوة بباقي أحياء المدينة ، و لردّ الظلم عن المنطقتين ، حيث أن السطح سابقا كان يتبع أملاك مدينة اللاذقية ، والسبب قيام المجلس بتقسيم السياحيتين الشمالية والجنوبية ، إلى محاضر بناء متعددة ط2 ، ط3 ، ط4 ، وبقاء السطح حتى عام 2000 ملكية مشتركة ، بعدها قرر المجلس أن تعود ملكيته إليه ، مما أدى لإشكالات كثيرة مع مالكي العقارات ، لان الأكثرية كانوا قد قاموا ببناء السطح ، أووضع اليد عليه ، بعدها قامت البلدية بجرد المنطقة وفرض ضريبة على الأسطحة  المبنية ، كأجر المثل 10000- 250000 لكل سطح لصالح المجلس،  وعلى هذا الأساس قمنا بطرح الفكرة وتمت الموافقة بجهود أعضاء المجلس غير المستفيدين بزيادة طابق إضافي ، مما يؤدي لتحصيل مردود مادي لصالح البلدية ، ويقدم وجه حضاري للمنطقة ، ويقمع المخالفات بتعمير السطح ضمن ضابطة البناء ، ووفق رسم هندسي معين 70% مائل ، و30% مستقيم ، حيث جرى التنسيق مع الدوائر القانونية ، والمكاتب المختصة ، ورئيس مجلس المدينة ، ونتيجة المتابعة الدؤوبة ، جرت الموافقة على الاعلان الاستثنائي ، من أجل الأسطحة غير المبنية ، حيث أقرّ بيعها بين مالكي العقار بطريقة المزايدة ، وحسب السعر المقيّم والسرّي من البلدية ، أما بالنسبة للسطح المبني فيتم بإجراءات  تسوية المخالفة ودفع السعر المقدّر من البلدية ، وبعدها تتم إجراءات تسوية البناء أو التراخيص ..

أصداء لدى أبناء المنطقة

 

رفعت أبو الشملات قال :  ما تمّ يحل مشاكل كثيرة ، خاصة الأسطحة موضوعة اليد عليها  وغير المرخصة ، عبر جعل السطح ملكية مشتركة لجميع المالكين ، يسمح فيه بخدمات وطاقة شمسية ، وصحون فضائية ، وخزانات الخ ، وينهي العشوائيات القائمة .

 

منهل سليمان دنورة قال : إن القرار المذكور ذو نفع عام ، ويحسن صورة المنطقة ، والتي عانت الكثير من موضوع المخالفات ، وهو بذلك يرد ظلما لحق بأهلها ، فحصر موضوع الطابق الإضافي ، بمزايدة بين سكان العقار ، يمنع حصول خلافات في المستقبل .

 

رامي القاموع قال : القرار جاء بهدف رفع مستوى المنطقة ، ونؤكد على موضوع معالجة الأقبية ، ونتمنى سريعاً الانتهاء من هذا الموضوع ، عبر تحويل الأقبية إلى مركز خدمات سياحية ، بما يخدم العمل السياحي ، والمصطافين الذين يؤمنون المنطقة بالآلاف سنويا ، ونشكر كل من سهّل هذا القرار ، وصدر باهتمامه .

 

رئيس مجلس المدينة م .صديق مطره جي قال :

 

نقوم في البلدية بكل ما من شأنه تسهيل أمور الإخوة المواطنين ، وهذا الموضوع خدمي بامتياز ، يحقق مصالح البلدية واهالي المنطقة ، ويوفر مردودا ماديا لصالح صندوق المدينة ، ويوقف ظاهرة العشوائيات على الأسطحة غير المنظمة .

 

 تمّ التوجيه للدوائر المختصة ، بوضع نموذج معيّن لهذه الأسطحة ، فيكون السقف ذا ميول بنسبة 70 % و30 % مستوٍ ، من أجل تشجيع الطاقة الشمسية لتوليد الطاقة الكهربائية والتسخين ، ما يوفر استهلاك الكهرباء ، ويخفف الضغط على الشبكة ، وهو أمر نؤكد عليه في جميع أنحاء المدينة .

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش