عاجل

الوحدة أونلاين – بتول حبيب -

في تصريح لرئيس دائرة الخدمات والصيانة في اللاذقية المهندس نوار عثمان بيّن فيه حجم عمليات الصيانة التي جرت خلال الشهرين الفائتين في مدينة اللاذقية سواء ما يتصل بخدمة الحدائق, أو ما يتصل بصيانة الطرق يقول السيد عثمان :

كانت البداية في مدخل المدينة والشوارع الرئيسية حيث تم تقليم الأشجار بشكل يتناسب مع المنصفات والأرصفة مؤكداً أنه لم يتم قطع أية شجرة.

كما أوضح بأن جميع أعمال الصيانة قامت بها ورشات دائرة الخدمات وضمن تمويل من الدائرة نفسها أما عن العمليات البيتونية فهي لم تمس الشريط الأخضر وإنما سهلت عملية العبور للمشاة خلال المنصفات الطرقية وقامت الدائرة بتأهيل الدوارات والاهتمام بجماليتها (دوار مدخل المدينة الشرقي, دوار الزراعة, دوار الجمهورية وغيرها) وعن عقدة حلب فقد تم تقليم الأشجار وجعلها أكثر تنظيماً وتم تفعيل شبكات السقاية في شارع غسان حرفوش واستراد الثورة كما تم مد خط سقاية باتجاه الجزيرة الوسطية في استراد الثورة بذلك أصبحت عملية السقاية من خلال المرشات وليس عن طريق الصهاريج فهناك خطوات لاحقة لجعل كل المدينة تسقى بهذا الشكل, كما وصرّح السيد عثمان بأن دائرة الصيانة ساعدت دائرة الحدائق بالمشاركة مع مجلس المدينة بتنفيذ مقاعد مسبقة الصنع وضعت على الكورنيش الغربي قام بالتنفيذ ورشات الدائرة نفسها وتم تأهيل حديقة الأندلس بالتعاون مع UNDP الذين قدموا المنحة فهذه الحديقة مطلب لجميع المواطنين (مقاعد, مسرح, ممرات, دورات مياه) إضافةً لحديقة أبي تمام فقد دخلت ضمن البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة وتم تأهيل حديقة عين أم ابراهيم بالتنسيق مع بطريركية الروم الأرثوذوكس وبرنامج التنمية ولأول مرة مجلس المدينة يعتمد على مشاتله في عملية تأهيل الحدائق والمنصفات.. 

أما عن صيانة الطرق : صرّح السيد عثمان أن الدائرة بدأت بترميم الحفر المتشكلة في الطرق (استراد الثورة, طريق سقوبين, شارع الجمهورية وبداية طريق الشاطئ, مدخل المدينة ومناطق أخرى) فالخطة هي 30مليون ل.س للتوريد من مجابل الشركة العامة للطرق والجسور وهذه الميزانية فقط لترميم الحفر فعملية صيانة الحفر عمل دقيق جداً تقوم به ورشات الدائرة, أما فيما يتعلق بالمشاريع فقد قدمت وزارة الإدارة المحلية إعانة بقيمة 150 مليون ل.س تم توزيعها على شركات القطاع العام وأكد السيد عثمان أن العمل قد انتهى في الأحياء التي شملتها خطة الإكساء وحالياً يتم تنفيذ الأعمال في شارع بيروت والمنطقة الصناعية القديمة ويتم التحضير للأعمال في سقوبين وجب حسن وتم قشط الشارع أمام شركة سادكوب وبمجرد ما انتهت مشاريع المرحلة الأولى ستطلب الدائرة تمويلاً لتنفيذ المرحلة الثانية وأضاف عثمان أن مشاريع مجلس المدينة مستقلة عن مشاريع المياه والصرف الصحي في عملية التنفيذ..

فقد كان هناك مشاريع تزفيت من قبل المشاريع الخدمية كطريق المشاحير وتجمع المدارس والمشروع الثاني والرمل الفلسطيني وشارع الكويت.

وختم عثمان بأن الدائرة تسعى جاهدة لاستكمال كافة عمليات الصيانة وترميم الطرق ضمن الامكانيات المتاحة لجعل مدينة اللاذقية أكثر جمالاً وتنظيماً.

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش