عاجل

 

 

 

الوحدة أونلاين:تمام ضاهر-

 يقول الخبر المذهل : إن الحكومة الاسترالية طلبت من نظيرتها الأردنية معاملة الخراف التي يتم استيرادها من استراليا معاملة إنسانية.
وذكرت وسائل إعلامية : إن السفيرة الاسترالية في الأردن ، طلبت من وزير الزراعة الأردني الرفق بخرافها ومعاملتها بشكل إنساني".

من جهتها أكدت سفيرة (الرحمة) ذات العيون الزرقاء ، على أن الأمر يشمل النقل والرعاية الصحية وضمان التعامل الانساني مع الحيوان وفق القواعد الدولية.

ما يثير الدهشة لم نصل إليه بعد ، ويجلس على حافة الخبر ، الذي يؤكد "على وجود منظمات دولية ستقوم في القريب العاجل بجولات دورية على الأسواق المستورِدة ، للتأكد من البيئة التي يعيش فيها الخروف الاسترالي (المدلل) .
وقبل أن نغادر خبرنا ، وتغادرنا الدهشة ، ترفع السفيرة (الملائكية) اصبعها الرقيق في وجهنا قائلة : يجب اتباع طرق رحيمة للتعامل مع (معالي) الخروف الاسترالي داخل المسلخ ، ومحددات تقتضي بوجوب عدم ذبحه، إلا بعد وضع ستارة فاصلة في منطقة الذبح ، تمنع الخروف من رؤية طريقة ذبح أخيه".

لن نقفز من خبرنا إلى خبر آخر ، قبل أن نرفع اصبعاً حمراء ، في وجه سعادِتها ، ونطالبها بحقوق شبيهة بحقوق خرافها ، خاصة لجهة ذبحنا ، ولَوك قلوبنا ، على الهواء مباشرة ، وذلك حرصاً على عيونها الجميلة ، وباقي العيون الزرقاء ..

 

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش