عاجل

الوحدة أونلاين - تمام ضاهر -

أكدت رئيسة مركز الأمراض الدرنية بمديرية صحة اللاذقية د. بشرى مجذوب للوحدة أونلاين تراجع  أعداد  المصابين بالأمراض الدرنية في محافظة اللاذقية لا سيما مرضى السل بصورة خاصة  ، حيث بلغ عدد المرضى الايجابيين 51  من أصل 188 خلال العام المنصرم 2015، قياسا بالعام 2014 حين  بلغت النسبة حينها 86 مريضاً إيجابياً من أصل 223 .

مضيفةً : يعتبر السل من الأمراض الخطيرة كونه ينتقل بسرعة من المريض المصاب ضمن الهواء إلى محيطه أو عائلته  ، خاصة إذا كانت العائلة تعيش في مسكن صغير ، لا توجد به تهوية جيدة ، ولا تصله أشعة الشمس كحال بعض الأسر الوافدة إلى محافظة اللاذقية .

أما بالنسبة لأعراض المرض فأشارت إلى أنها تبدأ بسعال ممتد على فترة ثلاث أسابيع ، مع ألم في الصدر ونفث للدم من الفم احياناً .

حول سبل الوقاية من السل أشارت د. مجذوب إلى ضرورة تهوية المنازل بشكل جيد وفتحها لأشعة الشمس ، ما يتسبب في موت عصية المرض خلال نصف ساعة ، أيضا وضع محرمة ورقية على الفم عند العطاس أو السعال ، غسل اليدين و التغذية الجيدة فهي ترفع درجة مناعة الجسم .

 أخيرا : ضرورة  الالتزام بالعلاج الموصوف لأن اهم طرق القضاء على السل هو الكشف المبكر عن وجود ه وعلاجه على حد قول د. مجذوب .

الجدير ذكره :  إن  وزارة الصحة توفر كافة الخدمات التشخيصية والعلاجية مجانا .

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش