عاجل

 الوحدة أونلاين : - تمام ضاهر-

سألنا أحد المعنيين حول موضوع مركز خدمة المواطن أو النافذة الواحدة في بلدية اللاذقية وإلى متى يؤجل افتتاحه في ظل متابعات حثيثة لإطلاقه فكان الرد : لا يوجد تمويل !

هذا الرد يتساوى مع تعاطي بلدية اللاذقية مع الكثير من المشاريع الحيوية والتي لا تستكمل بسبب نقص التمويل ، فأين المشكلة إذا ؟

وهل حقاً : بلدية اللاذقية ينقصها تمويل ؟

في مذكرة السيد رياض الخطيب عضو المكتب التنفيذي لمجلس مدينة اللاذقية بعض ما يجيب عن مطارح ايرادات البلدية وسبل تحسينها وأن بلدية اللاذقية ليست فقيرة بالمعنى المجازي ..

يقول م. الخطيب : بلغت تحصيلات القرار 66 لعام 2014 والمصدق من قبل مجلس المحافظة حول تعديل قرار الأشغال العامة حوالي 100 مليون ليرة لعام 2015 مقابل 28 مليون لعام 2014 علماً أن هناك رسوماً بلدية لا تصدق حتى الساعة فلماذا ؟

بعض شاغلي مواقع تخصّ مجلس مدينة اللاذقية لا يسددون ذممهم المترتبة على شغل تلك المواقع كسوق الهال ، وبعض مكاتب كراج البولمان فإلى متى ؟

تم التداول حول استثمار أملاك عامة بحرية منقولة إلى مجلس المدينة استثماراً موسمياً على شكل مساحات صغيرة نسبياً تصل إلى 100م2 من خلال وضع كراسي وطاولات ومظلات وتعطى هذه المساحات لموسم واحد لقاء بدل موسمي 1000 ليرة سورية عن المتر المربع الواحد ؟!ّ(والأرقام الكثيرة المضروبة ببعضها هنا تنتج أرقاماً كبيرة )

بعد فشل الإعلان عن استثمار المرآب الطابقي لمجلس المدينة جرت الموافقة على استثمار الكراج الطابقي استثماراً ذاتياً من قبل العاملين لدى المجلس .

وللعلم فإن هذا المشروع في حال بدء استثماره سينعكس ايجاباً على واقع المدينة وبلديتها .

صدور عدة قرارات بخصوص معالجة وضع البسطات خلف التأمينات الاجتماعية ،

وتم اتخاذ اجراءات كإيداع جابي في السوق لتكون المتابعة ميدانية وحثيثة .علماً أن المعالجة تتضمن طلب الموافقة على استثمار مدخل سوق البسطات المذكور كموقف مؤقت مأجور للسيارات .

أخيراً : يتابع م. الخطيب بالقول : رغم الاعلانات المتكررة لاستثمار أنفاق ساحة اليمن ورغم المساعي لم تنجح البلدية حتى الآن باستثمار تلك الأنفاق الكبيرة والرائعة ، وللعمل على استثمارها وترويجها من قبل الزملاء في المجلس .

وبعد : هذا غيض من فيض من مطارح كان لا بد لمجلس المدينة أن يحصّل منها مبالغ كبيرة تعود بالنفع على مجلس المدينة وعلى ايراداته ، ورغم أن مذكرة السيد الخطيب أشارت إلى محاولات المجلس زيادة التحصيلات إلا أن هذه المحاولات تتأخر لأسباب غير مبررة .

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش