عاجل

الوحدة أونلاين: – ازدهار علي-

بمشاركة ما يزيد عن 350 طبيباً  وطبيبة أخصائيين بطب الأطفال من عدة محافظات سورية: حمص و حماة و دمشق وحلب و طرطوس و  اللاذقية  انطلقت مساء أمس فعاليات مؤتمر الربيع السنوي لطب الأطفال في منتجع روتانا وتتناول محاوره على مدى يومين  32 موضوعاً متنوعاً حول طب الأطفال العام و التخصصي  منها: الأمراض الإنتانية و القلبية و مفاصل حركي و الصدرية والغدية.

-        الدكتور عمار غنام مدير صحة اللاذقية راعي المؤتمر قال في كلمة ألقاها: هذه الندوة تعقد في ظل تزايد المصاعب والأخطار التي تواجه أطفالنا بسبب المنعكسات الوحشية التي تمارسها العصابات الإرهابية والتي أدت إلى وقف الرعاية الصحية في بعض المناطق و للتهجير في مناطق أخرى.

مشيراً إلى ظهور حالات من سوء التغذية لم تكن معهودة سابقاً وارتفاع معدلات القزامة و ظهور بعض الأمراض التي كان قد ندر حدوثها سابقا.

أمين سر نقابة الأطفال في سورية الدكتور آصف شاهر أثنى في كلمة ألقاها على دور النقابات والجمعيات الطبية العلمية في إيصال المعارف والنهوض بالواقع الصحي.

-        الدكتور أحمد الصوفي المنظم لأعمال مؤتمري الربيع و الخريف  ممثل رئيس جمعية أطباء الأطفال قال: يتزايد الإقبال على ندوتي الربيع و الخريف اللتين تشهدان حضوراً كبيراً نظراً لاستقرار أوضاع الوطن و عودة الأمان بفضل الانتصارات التي يسجلها الجيش العربي السوري على امتداد ساحات الوطن ودحر الإرهاب.

و أشار الدكتور الصوفي إلى أن المؤتمرات الطبية العلمية تؤكد على استمرار التعليم الطبي و النهوض العلمي في سورية من أجل بناء جيل جديد واع سليم معافى.

وحول مشاركته ضمن فعاليات المؤتمر أوضح  الدكتور الصوفي أن محاضرته حول تدبير الإسهالات الحادة في سورية والدول النامية كونها المسبب الثاني لحدوث الوفيات عند الأطفال و ُيفترض التوعية حول تدبيره و علاجه، كما ينبغي على الأهل مراجعة الطبيب فور ملاحظة إسهال مائي أو مرافق للدم أو للالتهابات أو للاقياء عند أطفالهم ولا ينبغي اللجوء إلى أخذ الأدوية تلقائياً من الصيدلية دون وصفة طبية لاسيما أن المراكز الصحية في كافة المحافظات السورية تستقبل المرضى مجاناً وتقدم العلاج اللازم.

-        الدكتور أحمد شريتح نائب عميد كلية الطب بجامعة تشرين قال:

اللاذقية  تحقق نجاحات  باهرة في مؤتمراتها الطبية  ومنهما ندوتا الربيع و الخريف لطب الأطفال، وذلك نظرا للوضع الآمن للاذقية التي تستقطب الأطباء و المهتمين بالشأن العلمي.

و حول مشاركته  ضمن الندوة بإلقاء محاضرة عن كيفية كتابة ملخص جلسة علمية أوضح  الأستاذ الدكتور أن محاضرته تشرح للأطباء كيفية كتابة النصوص الطبية والملخص والهيكلية  والأدوات.

و فيما يتعلق بطب الأطفال أشار الدكتور شريتح  إلى مشكلة قصر القامة عند الأطفال  الذي يُعالج بهرمون النمو مؤكداً على أهمية الحفاظ على  الصحة العامة  للأطفال وعدم  إهمالها من قبل الأهالي، و إجراء الاستقصاءات  اللازمة عند ملاحظة أعراض تتعلق بنقص الشهية و عدم النمو مقارنة بأقرانه ويُفضل متابعة حالة الطفل مبكراً منذ عمر السنتين من أجل ضمان علاجه بنجاح حيث تتوفر إمكانية العلاج من  اضطراب النمو و قصر القامة  في المراحل العمرية المبكرة.

الدكتور هوازن مخلوف المدير العام للهيئة العامة لمشفى الأطفال و التوليد قال: مشفى  التوليد والأطفال تخصصي  يتبع لوزارة الصحة و يقدم حوالي  18000 خدمة  شهرياً للأطفال ما بين تحاليل  وصور وإسعاف و عيادات  أغلبها مجاناً و أما المأجور منها  فهي تقل تكلفتها عن  النصف للحد الأدنى من الأجور، مع التأكيد على أن الطفل الذي يولد ضمن المشفى  يتلقى خدماته بالكامل مجاناً و مشيراً إلى سعي المشفى لتطوير خدمات  الجراحة وأمراض العين و الكلية حيث سيتم خلال 15 يوماً افتتاح وحدة  غسيل كلية للأطفال، كما سيتم العمل على  رفد المشفى بأطباء الاختصاصات النوعية مثل  الكلية و العصبية و أورام الأطفال و دمويات.

الدكتورة نظلة الشبطلي الأخصائية بأمراض الأطفال ألقت محاضرةحول الطوارئ الوليدية عند صغار العمر الحملي  تحدثت خلالها عن المشكلات والمخاطر الصحية والمضاعفات التي يتعرض لها الولدان  وكيفية تقديم الرعاية لهم بشكل دقيق وبمتابعة حثيثة  حتى عمر السنتين تجنباً للمراضة و الوفاة  وبالتالي ضمان نموهم بشكل سليم.

الدكتورة نادية علي اخصائية بأمراض الأطفال  - عضو في اللجنة المنظمة لأعمال المؤتمر  قالت:  تكمن أهميةالنشاطات العلمية في اطلاع الأطباء المشاركين  على مستجدات طب الأطفال مشيرة إلى الإقبال الكبير للأطباء المشاركين في هذه الندوة.

معرض  طبي برعاية شركة أفاميا

على هامش أعمال المؤتمر أفتتح معرض طبي برعاية شركة أفاميا للصناعات الدوائية المنظمة لأعمال المعرض:

الدكتورة مروة عمران شركة أفاميا  للصناعات الدوائية قالت: شركة أفاميا رعت و نظمت أعمال المؤتمر  الذي شمل الأصناف الدوائية المختلفة لجميع المراحل العمرية للأطفال بدءاً  من الخدج  وحتى الأطفال الأكبر عمراً، مشيرةً إلى أهمية مراقبة نمو الطفل  وتغذيته  ومتى يمكن للأطباء استخدام المتممات الغذائية المفيدة لنمو الطفل.

الدكتور هيثم حمامة شركة يونيفارما :

شركتنا رائدة تعتمد على معيار الجودة ، ولذلك فإن  أدوية الشركة تحقق الشفاء دون حدوث أية مشكلات تُذكر وتراخيص الشركة المصنّعة دليل ثقة الشركة بشركتنا على صناعة أدوية ذات جودة عالية.

يُذكر أن برنامج  محاضرات  اليوم غني و متنوع نذكر منها محاضرات حول التغذية الفموية للدكتور عدي جوني والتشوهات البولية و تدبيرها للدكتور قصي خيربك ومشاكل بزوغ الأسنان للدكتور هلا بدر ومعالجة التوسع القصبي للدكتورة فاطمة ضميراوي.

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش