عاجل

الوحدة أونلاين: - ازدهار علي-

جرى أمس  لقاء إعلامي موسع في قاعة الاجتماعات بمديرية الصحة حضره  د.عمار غنام مدير صحة اللاذقية و عدد من مديري الهيئات العامة د. أكرم شعبو مدير مركز الباسل لجراحة و أمراض القلب و الدكتور محمد الفرا المدير الطبي  في  الهيئة العامة لمشفى التوليد و الأطفال ود.رامي عطيرة مدير الهيئة العامة لمشفى الحفة وعدد من الزملاء الإعلاميين ممثلي الوسائل الإعلامية المحلية.

أكد بدايةً  د.عمار غنام مدير صحة باللاذقية  على أهمية دور وسائل الإعلام بوصفه شريكاً فاعلاً للقطاع الصحي في بناء الصحة العامة في المجتمع المحلي .

و أشار د.غنام في لقائه مع الوسائل الإعلامية المحلية إلى أن تطوير أداء العمل في وزارة الصحة كان يتطلب تطوير البيئة التشريعية ، و من هنا جاء العمل الجاد على إصدار جملة من القرارات التنظيمية الهامة و على رأسها:

-  القرار التنظيمي 4/ ت لإعداد الملاك العددي للهيئات بما يضمن هيكلية إدارية سليمة وفق الأعداد الصحيحة.

- القرار التنظيمي 8/ ت الناظم لعمل المنطقة الصحية المتكاملة ، و المتضمن هيكلية عمل المناطق الصحية و مواصفات المركز الصحي و شروط إحداثه الأمر الذي سمح لمديرية صحة اللاذقية بالعمل على تجهيز الخارطة الصحية لمحافظة اللاذقية  خلال العام المنصرم و متابعة هذا العام  أعمال  تدقيق الخارطة الصحية كي يتم  اعتمادها.

-  مرصد الموارد البشرية .

-  قاعدة بيانات التجهيزات.

خدمات و برامج مديرية الصحة لعام 2017

ثم استعرض د.غنام خدمات مديرية الصحة للعام المنصرم

إذ قدم المشفى الوطني باللاذقية 650000 خدمة، و مشفى جبلة 570000 خدمة ، مشفى القرداحة 370000 خدمة.

و يصل مجموع تلك الخدمات مضافاً إليها خدمات الهيئات العامة لمشفى الأطفال و التوليد و مركز الباسل لجراحة القلب و مشفى الحفة  إلى مليونين و 285000  متضمنةً خدمات علاجية و عمليات جراحية بسيطة وكبرى و خدمات تشخيصية و مخبرية.

وبلغ العدد الإجمالي للمراكز الصحية من خدمات علاجية و مداواة الأسنان و تعزيز السلامة  و خدمات تنظيم الأسرة و خدمات نسائية متعددة و التحاليل مليون و 550366 خدمة، كما بلغ مجموع عدد اللقاحات 225603 .

و تحدث د.غنام عن برنامج رأب الفجوة النفسية  الذي أطلقته وزارة الصحة منذ سنتين و جاء تلبيةً للدعم النفسي ضمن ظروف الحرب إضافةً إلى  هجرة الأطباء المختصين  بالأمراض النفسية ما دعا الأمر إلى إطلاق هذه الخدمة من خلال تدريب بعض الأطباء  على تقديم مشورة الدعم النفسي  و النتائج كانت مرضية جداً إذا كانت  الاستجابة  من قبل المراجعين جيدة بشكل لافت.

 و أشار د.غنام إلى برنامج جرحى الحرب الذي أُطلق عام 2015 و يشمل  كل المصابين من جرحى الحرب المسجلين بالمراكز الصحية  وفق استمارات خاصة تتضمن الحالة الصحية و الاحتياجات من الأدوية و العلاج الفيزيائي و المواد الطبية من فرشات هوائية و كراسي متحركة ومواد طبية متنوعة ، منوهاً  بمتابعة  فريق طبي أوضاع الجرحى و زيارتهم في أماكن إقامتهم من أجل تقييم احتياجاتهم و تسليمها إليهم.

 و في هذا السياق ، ذكر د.غنام أن عدد جرحى الحرب المسجلين بلغ 14839 منهم 14079 جرحى قدامى و 760 جرحى جدد ، كما بلغ عدد الجرحى المراجعين للمراكز الصحية خلال العام المصرم  6640 جريحاً تم تقديم خدمات علاجية و صحية متنوعة منها :  2503 خدمة فحوصات و 6359 خدمة ضماد و 1693 خدمة علاج و 8 فرشات هوائية و 139 خدمة معالجة في عيادة الأسنان و 3114 أدوية و 9998 خدمة الدعم النفسي ، و 4338 خدمة العلاج الفيزيائي و 3 كراسي متحركة إضافةً إلى 5731خدمات  صحية متنوعة.

و يتلقى جرحى الجرب المعالجة الفيزيائية في أربعة مركز رأس العين  بجبلة ،   القرداحة ، الشامية ، القطيلبية بجبلة  إضافة إلى مشافي مديرية صحة اللاذقية و الهيئة العامة لمشفى الحفة عبر سيارات خاصة و عيادات متنقلة.

و لفت د.غنام إلى أن برنامج رأب الفجوة النفسية قد شمل جرحى الحرب إذ تقدم لهم المشورة و الدعم النفسي وفق الحاجة.

و نوه د.غنام ببرنامج التقصي و الترصد الذي يتصدى لانتشار الأوبئة و يمنع حدوثها من خلال التمكن من ملاحقة الأمراض القابلة للعدوى و السيطرة عليها  بما يُعرف تحت عتبة الإنذار .

و أكد د.غنام على نجاح حملات التوعية التي تقيمها المديرية سنوياً  و منها حملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي التي أقيمت في الشهر العاشر من العام المنصرم و شملت 67649 سيدة أجريت لهن فحوصاً سريرية و 961 سيدة أجريت لهن تصوير ثدي شعاعي.

و ذكر د.غنام أن المديرية تُجري حالياً حملات توعية عن المخدرات ومخاطرها حيث تم إلقاء محاضرة تثقيفية عن المخدرات و أضرارها و خاصة على فئة الشباب والمراهقين إضافة إلى توعية الأهل للتعامل مع أولادهم بهذه المرحلة الحرجة وأهمية التفريق بين الأدوية النفسية والمواد المخدرة من حيث التأثير والتعود وبالنهاية تم التنويه إلى الأثر السلبي الكبير للمخدرات على الفرد و المجتمع.

كما أطلقت مديرية صحة اللاذقية  خلال هذا الشهر من العام الخالي حملة  توعية  حول سرطان عنق الرحم  تزامناً مع الشهر العالمي للتوعية الصحية الذي يُصادف شهر كانون الثاني

و ذلك بهدف توعية السيدات حول إجراء لطاخة عنق الرحم وأهميتها في الوقاية من الإصابة بسرطان عنق الرحم و التنبيه حول عوامل الخطورة في الإصابة.

 و ذكر د.غنام أن الأدوية متوفرة إجمالاً و منها الأدوية الإسعافية و المزمنة منوهاً بهذا الصدد إلى التمكن خلال العام الماضي من التغلب على  مشكلة فقدان أدوية السكري – الأنسولين حيث تم تأمينها و توزيعها على 7500 مريض كما بلغ عدد المرضى السكري المعالجين بخافضات السكر الفموية خلال عام 2017 حوالي 15700 مريض سكري.

و فيما يتعلق بالمصاعب التي واجهت عمل مديرية الصحة أشار د. غنام إلى نقص في بعض الاختصاصات النوعية  كالجراحة العصبية و الصدرية.

 رؤية مديرية صحة اللاذقية لعام 2018

لخص مدير صحة  اللاذقية د.غنام رؤية المديرية لعام 2018 بعدة محاور هامة  هي:

1- وضع الخارطة الصحية قيد  التنفيذ.

2- تنفيذ الخارطة الاستثمارية بشكل كامل.

3- الوصول إلى تكامل أفضل في الخدمة الصحية بين المراكز الصحية و المشافي.

4- استكمال إعادة بناء مشفى الشهيد إبراهيم نعامة حيث بلغت نسبة الإنجاز  المادي 90%   و الإنفاق المالي   737629810 ل.س  و  الكلفة التقديرية الإجمالية لأعمال الهيكل و الإكساء 4721727000 من المتوقع وضع البناء حيز الخدمة في بداية عام 2019.

5- رفع سوية خدمات مشافي القطاع الصحي العام عبر تأمين البنية التحتية و البشرية لهذه المشافي.

6- إعادة توزيع الكادر البشري بما يضمن التوزيع العادل في توزيع عبء العمل.

7- تدوير الكادر البشري في مناطق النقص بما يضمن العدل في توزيع عبء العمل  .

8- استمرار و تطوير خطة التدريب الإداري و الفني للكادر .

9- زيادة التعاون مع كافة المديريات الخدمية بما يضمن الوصول إلى وضع صحي جيد .

10- العمل على تبسيط الإجراءات و زيادة أتمتة البيانات للاستفادة القصوى من تحليلها .

وقفة مع الخدمات الصحية الهيئات العامة للمشافي التخصصية باللاذقية

مديرو الهيئات العامة للمشافي التخصصية في محافظة اللاذقية قدموا لمحة عن الخدمات التي تقدم للمرضى في ضوء التعاون بين مديرية صحة اللاذقية و الهيئات العامة للمشافي التخصصية في محافظة اللاذقية من أجل الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية ،علماً أن مديرية الصحة لا تملك أية سلطة إدارية أو مالية على عمل تلك الهيئات التي تتبع إلى وزارة الصحة مباشرةً وفق القانون رقم   17 الناظم لعملها .

مركز الباسل لجراحة و أمراض القلب باللاذقية

د.أيهم شعبو مدير الهيئة العامة لمركز الباسل لجراحة و أمراض القلب قدم لمحة موجزة عن خدمات المركز التخصصي  لجراحة القلب الذي  تبلغ  حالياً طاقته الاستيعابية 56 سريراً  و يقدم الخدمات لمرضى القلب من تداخلات جراحية و قثطرة قلبية.

و استعرض د. شعبو نشاط مركز الباسل خلال عام 2017 إذ بلغ عدد المراجعين في قسم العيادات 11428 مراجعاً و في قسم الإسعاف 8312 تم قبول 6206 مرضى منهم ، و أجرى المشفى 522 عملية جراحية قلبية متنوعة ما بين مجازات إكليلية جراحة الشرايين و الصمامات و الآفات القلبية الولادية إضافةً إلى  3824قثطرة إكليلية إضافة إلى تركيب بطاريات دائمة و مؤقتة .

و أما بقية خدمات المركز فهي مشابهة لخدمات المشافي الأخرى و تشمل :  ايكو و اختبار الجهد وهولتر و  فحوص مخبرية .

و أشار د.شعبو إلى حجم الضغوطات الهائلة فيما يتعلق بعدد المسجلين في المركز بانتظار أدوارهم لإجراء العمليات الجراحية القلبية بما يفوق قدرات المشفى الاستيعابية آملاً التعاون مع مراكز جراحة القلب الأخرى في مشفيي تشرين الجامعي و الأسد بما يفضي إلى الإسراع في إجراء العمليات و عدم تأجيلها علماً أن الأولوية في مركز الباسل لجراحة القلب تُعطى للحالات الأكثر خطورة على حياة المريض.

الهيئة العامة لمشفى أمراض التوليد و الأطفال

د.محمد الفرا  المدير الطبي في الهيئة العامة لمشفى التوليد و الأطفال ذكر أن المشفى صديق للطفولة و يعنى بأمراض الأطفال و الأم لكافة خدمات أمراض الأطفال بما فيها شعبة التلاسيميا .

و أشار د.الفرا إلى أن  المشفى  يضم شعبة الحواضن للأطفال بجميع الحالات الأمراض الإنتانية و العناية المشددة و العنايات بكافة أشكالها، كما  يوجد في المشفى  شعبة التوليد التي تعنى بكافة الأمراض النسائية و التوليد و أضيف إليها منذ سنتين  خدمة الجراحة التنظيرية النسائية بعد إنشاء مركز تدريبي للجراحة التنظيرية النسائية حيث تجرى عمليات  تنظيرية ناجحة .  

كما يقدم المشفى خدمات الأشعة بما فيها الرنين المغناطيسي لجميع الأعمار و لجميع القطاعات العامة و العسكرية إضافة إلى خدمات الفحوص المخبرية ، كما يوجد شعبة أذنية و عينية للأطفال دون الخمس السنوات.

و يقدم المشفى حوالي 426376خدمة  شهرياً منها 7123 عملية جراحية و تبلغ نسبة انشغال المشفى  حوالي 63،25 شهرياً  ، و هناك خدمات مجانية لا تقل نسبتها عن  65% و تبلغ نسبة الخدمات المجانية المقدمة  في المشفى  80% .

الهيئة العامة لمشفى الحفة

د.رامي عطيرة مدير الهيئة العامة لمشفى الحفة تحدث عن ظروف العمل الصعبة التي رافقت الكوادر الطبية و التمريضية  خلال السنوات الستة الماضية مشيراً فخدمات المشفى 80%  طيلة فترة الحرب ميدانية وهي مجانية مقدمة لجرحى الجيش و على مدار الأربع و العشرين ساعة حيث تم تقديم الخدمات العلاجية المتوافرة.

و ذكر د.عطيرة أن المشفى بدأ منذ حوالي السنة يستعيد أعماله الخدمية الصحية العلاجية و التشخيصية المتنوعة للمرضى بعد استقرار الأوضاع في محافظة اللاذقية فقد تم خلال  العام المنصرم تزويد المشفى بجهاز تنظير هضمي ديجيتال علوي سفلي متلفز ، و أيضاً تزويده بجهاز تجريف بروستات بالتنظير و جهاز إيكو ملون دوبلر حديث ، و جهاز كيمياء حديث آلي في قسم المخبر ، إضافة إلى افتتاح شعبة جراحة تجميلية و مخبر تشريح مرضي مجهز بأحدث الأجهزة المخبرية تعمل وفق أحدث المعايير العالمية.

و ذكر د.عطيرة أن مجموع خدمات المشفى خلال العام المنصرم بلغت 158951 خدمة   علاجية و مخبرية تشخيصية إضافة إلى إجراء 1148 عملية جراحية.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش