عاجل

الوحدة أونلاين - ازدهار علي-

إن الهدف التنموي لبرنامج القرى الصحية هو تحسين نوعية حياة الفرد من خلال توفير متطلبات التنمية الأساسية من تنمية اجتماعية و اقتصادية شاملة إضافة إلى توفير خدمات الرعاية الصحية الأولية وتعزيز الصحة ولاسيما صحة الأطفال والنساء والمسنين .

ويرتكز العمل في برنامج القرى الصحية  على مشاركة  فاعلة من المجتمع  والدعم المشترك من القطاعات المختلفة ، و لذا فإن  التسويق لهذا البرنامج في القرى المشمولة به من شأنه تحقيق خطوات ايجابية فاعلة في دفع وتيرة العمل نحو الأفضل و تطويره .

في هذا السياق  قامت رئيسة البرنامج في دائرة برامج الصحة العامة ومنسق البرنامج في المنطقة الصحية الأولى في جبلة والمثقفة الصحية في المنطقة بزيارة ميدانية إلى قرى طبرجة و بشكوح  و المرداسية بهدف التسويق لبرنامج القرى الصحية في هذه القرى  إذ تم عقد اجتماعين أثنين :

-       الاجتماع الأول في مبنى بلدية قرية طبرجة بحضور  رئيس البلدية  ، مختار قرية بشكوح ، رئيس مركز البريد ، مدير الإعدادية ، مختار قرية طبرجة ، رئيس مركز بيت حجيرة الصحي  ،مشرفة القرية الصحية ، مندوبة حي  .

-       الاجتماع الثاني في مركز المرداسية الصحي بحضور المشرفة الصحية ، رئيسة المركز الصحي ، مندوبي الأحياء ، مديرة المدرسة ، ممثل عن الفرقة الحزبية ، مندوبة من الجمعية الفلاحية ، ومندوب عن المختار .

الدكتورة أميمه علوش رئيسة برنامج القرى الصحية في دائرة برامج الصحة العامة بمديرية صحة اللاذقية أوضحت خلال الاجتماعين المذكورين  مفهوم  برنامج القرى الصحية الذي يعتمد على مجتمع القرية في إدارته والمشاركة في جزء من تمويله لتحقيق الأهداف والأولويات التي تلبي الاحتياجات الأساسية لكل تجمع سكاني من خلال مبدأ الاعتماد على الذات والعمل الطوعي وتنمية الشعور بالمسؤولية وتحسين نوعية حياة الناس على مختلف الأصعدة الصحية والبيئية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها .

كما تحدثت الدكتورة علوش عن الخدمات التي يقدمها  البرنامج والتجارب السابقة  في القرى الصحية  وأهمية تفعيل  دور لجان التنمية ومندوبات الأحياء بهدف تعزيز العمل الطوعي و تنمية المجتمع المحلي  ، إضافةً إلى شرح خطة العمل وطريقة استخراج أولويات المجتمع .

تجدر الإشارة إلى أن  نشاطات برنامج القرى الصحية متواصلة

إذ تم مؤخراً إقامة  نشاطين مجتمعيين في حي العائدين بمشاركة أطفال هذا الحي : النشاط الأول و هو نشاط توعوي حول  حدود الجسد بمشاركة 33 طفلاً  و النشاط الثاني وهو نشاط ترفيهي حول لعبة الدائرة بمشاركة 25 طفلاً .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش