عاجل

الوحدة أونلاين / ازدهار علي - ايفا الحكيم/

 أقامت مديرية صحة اللاذقية بالتعاون مع النقابات العلمية المهنية في محافظة اللاذقية المؤتمر الرابع  للإدارة الطبية المتكاملة في منتجع روتانا .

مدير الصحة باللاذقية الدكتور عمار غنام أوضح  أن المؤتمر يهدف إلى تحقيق أفضل إدارة طبية للموارد تؤمن أكبر فائدة ممكنة لجميع المشاركين ، مشيراً إلى أهمية محاور المؤتمرالتي تضمنت:

- محور إدارة النفايات الطبية وكيفية معالجتها في  المحافظة .

-        محور إدارة النفقات الصحية وواقع مشروع التأمين وتحدياته في سورية والدور الداعم لشركات الإدارة في استمرارية منظومة التأمين .

-        محور المناطق الصحية  الحالية و النظرة المستقبلية و قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص لاسيما في ظل  قلة الموارد في جميع الدول العالم عموماً و سورية خصوصاً ، إضافةً إلى  دخول سورية البيئة التشريعية في عام 2016 القانون رقم 5 الذي يؤمن أرضية جيدة  و مناسبة في تطبيق الشراكة بين القطاعين العام و الخاص  .

 -        د.عامر سلطان مدير صحة حماة كانت له مشاركة حول الإدارة الرشيدة للإمداد في المشافي الحكومية  و كيفية وصول الأدوية لمستودعات المشافي  الحكومية و تخزينها و إيصالها إلى المريض بالوقت و  بالكمية المناسبة تجنباً لانقطاعات  الأدوية سواء أكانت الأدوية إسعافية أو مزمنة،  إضافةً إلى المشكلات المستجدة على عملية الإمداد الدوائي خلال الأزمة  و منها طريقة الاستجرار عن طريق المناقصات  التي تتطلب وقتاً طويلاً  ولاتشمل جميع أصناف الأدوية اللازمة  الأمر الذي كان يدفع إلى الشراء المباشر نظراً للحاجة القصوى و بالتالي تسديد النفقة ، و في حالات كثيرة كان يتم اللجوء إلى مصادر أخرى، إضافة إلى صعوبة إيصال الأدوية المستوردة و انقطاع  بعض الأدوية المزمنة بسبب الحظر الجائر أحادي الجانب من الدول الأوروبية ..

جميع تلك المشكلات " و الحديث للدكتور  سلطان" تقتضي العمل على إيجاد البدائل المحلية أو الاستعانة بالدول الصديقة بهدف الاستمرار بتأمين الخدمات الصحية .، و كذلك لابد من الاعتماد على الحلول المحلية .

-        الأستاذ بشار إبراهيم المنسق الإداري لأعمال المؤتمر و رئيس المكتب الإعلامي بمديرية الصحة :

 هذا المؤتمر استكمال لسلسلة مؤتمرات سابقة عقدت منذ عام 2007 بهدف وضع استراتجيات القطاع الصحي في سورية ، إلا أنه و بسبب الأزمة ، توقفت أعمال  هذه المؤتمرات في  عام 2010 لتعاود أعمالها في عام 2015 .

 ركزت أعمال هذا المؤتمر على الممارسة الإدارية و معالجة النفايات الطبية و التأمين الصحي و تلقي الخدمات الطبية بوجود ثلاثة أطراف  متلقي الخدمة و مقدم الخدمة و الوسيط بينهما ، و الموضوع الأبرز في هذا المؤتمر  هو تنظيم الشراكة بين المنشات الخاصة و العامة وفق إستراتيجية سنلمس تطورها خلال العام القادم  .

د.فراس بسما رئيس فرع نقابة الصيادلة باللاذقية :

تحدث حول إدارة النفايات الطبية و مخاطرها على  الإنسان و البيئة جراء تلوث الهواء و التربة و المياه الجوفية بمخلفات النفايات الطبية سواء المعالجة أو غير المعالجة ، و  التأكيد على إتباع إجراءات وقائية من خلال تصنيفها إلى ستة أصناف و معالجة كل منها على حدة و الرقابة على النقل و التجميع و الوقاية من العدوى و التوعية حول الأضرار الناجمة عنها  و التثقيف بدءاً من المدارس تجنباً لعبث الأطفال بها و نقل الأمراض إليهم و اختيار الطرق الآمنة منعا لحدوث الأضرار .

محاضرون شباب

هلا رجب - علاقات عامة بمؤسسة عشتروت  رئيسة مبادرة " محاضرون شباب " : تهدف المبادرة إلى  إكساب الشباب مهارات نوعية في إلقاء المحاضرات  أمام أساتذتهم و إيصال المعلومات العلمية و بالتالي إعداد جيل من شباب محاضرين  يحملون أفكاراً بنّاءة مبدعة تسهم في إيجاد حلول  للمشكلات في حال تواجدها  وكذلك تسهم في تحسين واقع العمل .

المحاضر الشاب أليكس يوسف طالب طب بشري سنة سادسة بجامعة تشرين – نائب رئيس مبادرة المحاضرين الشباب  قال: 

نحن نشكل فريق عمل مؤلفاً من ثلاثة طلاب طب بجامعة تشرين . تناولت في مشاركتي موضوع الدور القيادي للطبيب والتأكيد على  التوجه نحو إدخال مادة الإدارة الطبية ضمن المنهاج التعليمي الجامعي في كلية الطب  نظراً لأهمية تلك المادة في ردم الفجوة بين الأطباء الممارسين  و الإداريين من غير الأطباء ، لأن الأطباء يشكلون الخط الأول  لمقدمي الرعاية الصحية الذي يشهد تطورات سريعة لذلك فهم الأولى بتلك القيادة .

-        المُحاضر الشاب علي رامز حسن طالب طب بشري بجامعة تشرين ألقى محاضرة حول ضبط الجودة بمؤسسات الرعاية الصحية استناداً على معلومات دقيقة مشيرا إلى ضرورة مراقبة عمل  تلك المؤسسات من  قبل منظومة صحية خارج الهرم الإداري لتلك المؤسسات ، ممثلة  بهيئة ضبط الجودة في كلية الطب بجامعة تشرين التيينبغي تفعيل دورها في هذا الجانب .

-السيد زياد مصطفى مدير مؤسسة عشتروت لإدارة و تنظيم المعارض و المؤتمرات :

ساهمت مؤسسة عشتروت في استقطاب عدة مشاركات في هذا المؤتمر منها مشاركة إدارة النفقات و مشاركة جامعات الأندلس و الشام و مشاركات لمحاضرين شباب ، مع الحرص الدائم على تكريس جلّ اهتمام المؤسسة في تطوير المؤتمرات الطبية بالساحل .

يذكر أخيراً أن المؤتمر حضره رؤساء النقابات العلمية والمهنية في المحافظة وحشد من الأطباء والصيادلة وممثلون عن شركات التأمين العاملة في سورية.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش