عاجل

 

الوحدة أونلاين /ازدهار علي/

مثلما للشمس فوائد جمّة متاحة للجميع  ، كذلك  فإن لها تأثيرات ضارة  على الصحة العامة و صحة الجلد  قد تكون مهددة للحياة ، ذلك إن تم تلقي أشعتها بطريقة خاطئة و في أوقات غير مناسبة .

الدكتور  محمد معلا - أستاذ الأمراض الجلدية والتناسلية في كلية الطب بجامعة تشرين حدثنا عن بعض فوائد و أضرار أشعة الشمس: المرئية و فوق البنفسجية .

أوضح  د.معلا بدايةً  أن أشعة الشمس مفيدة للجلد و مهمة في تشكيل فيتامين D الأساسي لنمو الهيكل العظمي فهي تنظم كمية الكالسيوم و الفوسفور الممتصة من الأمعاء الدقيقة والمحمولة من العظم ، مع التذكير بأن عدم التعرض للشمس والإصابة بأمراض الكلية يؤهبان  لحدوث نقص فيتامين D و الإصابة بالكساح.

كما تعد الشمس مصدراً للدفء ، إضافةً إلى دورها المهم في توفير مصدر الغذاء عن طريق عملية التركيب الضوئي ، لكن هناك تأثيرات ضارة لأشعة الشمس فوق البنفسجية على الجلد قد تكون مبكرة أو متأخرة  مشيراً إلى إن الأشعة فوق البنفسجية الممتصة من قبل الكروموفورات الجلدية ، تقود إلى أذى  خلوي  بشري وأدمي كبير يترافق بالتهاب ، و يتطلب :

 تجنب حروق الشمس ، وارتداء ملابس مناسبة ، ووضع واقٍ شمسي ذي حماية عالية ، فإذا ما حدث حروق الشمس رغم هذه الاحتياطات فإن المعالجة عرضية وتتضمن السوائل عن طريق الفم خاصة في الحالات الشديدة ، و الكريمات المطرية و مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية وربما الستيروئيدا ت مع بداية الأعراض.

في حالات نادرة يكون حرق الشمس مهدداً للحياة ويتطلب حينها معالجة كمعالجة الحرق الحراري.

و من التأثيرات الضارة  لأشعة الشمس أيضاً تصبغ الجلد و هو نوعان : تصبغ مباشر و تصبغ متأخر  و مردهما الأشعة فوق البنفسجية للشمس  وذلك تبعاً لعدد ساعات التعرض لها  حيث  يزداد التأثير كلما ازداد استعداد الجلد  للاصطباغ و تبعاً للون البشرة  ،  ذلك إن الخلايا الميلانية تتخرب نتيجة التخرب الخلوي.

كما تتجلى تأثيرات أشعة الشمس بحدوث فرط تصنع الجلد والتغيرات المناعية ، ومن المثبت علمياً  حالياً " حسبما ذكر الدكتور معلا " أن الأشعة فوق البنفسجية لها تأثير على مناعة الجسم المتوسطة بخلايا لانغرهانس ، فقد تبين أن الأشعة فوق البنفسجية تثبط حدوث واستمرار التهاب الجلد التماسي.

تأثيرات الشمس المتأخرة:

بيّن الدكتور معلا أن شيخوخة الجلد و  البورفيريا الكاذبة هيإحدى تأثيرات الشمس التي تظهر متأخرة على الجلد جراء التعرض المتكرر لها ، إضافةً إلى حدوث سرطنات ضيائية و الميلانوما ، و ذلك تبعاً لنمط الجلد .

إضافةً إلى  حدوث جلادات تتفاقم بالضياء  مثل أمراض المناعة الذاتي: الذأب الحمامي، التهاب الجلد والعضل، الفقاع، الفقاعاني الفقاعي ،وهناك الجلادات الوراثية و الأمراض الخمجية مثل  العقبول البسيط على الشفة و الجلادات الغذائية مثل  البلاغرا وعوز البيريدوكسين.

  وكذلك تتسبب أشعة الشمس بحدوث أمراض جلدية بدئية و منها : التهاب الجلد التأتبي، و الحزاز المسطح السفعي و  الصداف و العد الوردي.

مع التذكير بجلادات تتحسن بالضياء مثل :

الصداف ، الاكزما البنيوية ، النخالية الوردية ، بعض اللمفومات الجلدية

أما معالجة الجلادات الضيائية فتتم من خلال تجنب التعرض للشمس و استخدام واقيات الضياءو يمكن استخدام مضادات الملاريا التركيبية كالكلوروكين، كما يمكن استخدام البيتا كاروتين. والمعالجة بالبوفا مفيدة و كذلك استخدام الستيروئيدات الموضعية وفي الحالات الشديدة تعطى الستيروئيدات الجهازية.

ما دور  واقيات الضياء في الحماية ؟

أوضح الدكتور معلا إن واقيات الضياء هي مستحضرات خارجية تخفف شدة تأثير الأشعة فوق البنفسجية عن طريق امتصاصها أو عكسها أو كلا التأثيرين ، و حوالي 5% من الأشعة فوق البنفسجية الواصلة إلى الجلد تنعكس.

واقيات الضياء SUNSCREENS يمكن تقسيمها إلى:

1- واقيات الضياء الكيميائية: وهي نوعان :

– واقيات الضياء UVB وتعتمد على حمض بارا أمينوبنزويك وإستراته بالإضافة للسينامات والساليسيلات.

-         وواقيات الضياء UVA والتي تشمل البنزوفينونات، الأنترالينات، الديبنزويل ميتانات.

2- واقيات الضياء الفيزيائية: وتدعى حاصرات الشمس، وهي مركبات كامدة غير شفافة، وتعتمد فعاليتها على قطر وحجم ذراتها أو جسيماتها وسماكة الفلم لعكس أو بعثرة الأشعة فوق البنفسجية والضوء المرئي. أكثر هذه الواقيات استخداماً  أكسيد التيتانيوم وأكسيد الزنك

3-واقيات الضياء المشتركة: معظم واقيات الضياء المتوفرة هي واقيات ضياء مشتركة للـUVA و UVB، وغالباً ما يضاف لها واقي ضياء فيزيائي. وهذه المشاركة تعطي وقاية ضوئية أكثر للأشخاص ذوي الجلد الأشقر، والذين يتعرضون بشكل مديد للشمس، والأشخاص الذين لديهم استجابات شاذة للأشعة فوق البنفسجية والضوء المرئي.

و ذكر الدكتور معلا أن لواقيات الضياء تاثيرات جانبية مثل التهاب الجلد بالتماس الأرجي والتخريشي إضافة إلى الارتكاسات السمية الضوئية والأرجية الضوئية.

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش