عاجل

الوحدة أونلاين :-يمامة ابراهيم-

من جديد نعود إلى دائرة التفاؤل يعيدنا إليها هذه المرة مدير الموارد المائية في اللاذقية في حديث يحمل نبرة الثقة أكد فيه المهندس علي الرحية قابلية سدّ السخابة للتخزين بعد سنوات تضاربت فيها الآراء وتعدّدت فيها التجارب وتنوعت الخبرات وكنّا في اليوم الواحد نسمع الشيء ونقيضه وعبر سنوات كانت آمالنا تكبر حيناً وتتلاشى حيناً آخر .

وعودٌ كثيرة أطلقها مسؤولون رفيعو المستوى في الحكومات المتعاقبة وكلها كذر الرماد في العيون , بينما السد الذي عانى ما عاناه من تكهفات جعلت المياه المخزنة تتسرّب كما تسربت وعود المسؤولين.

الخبرات الفنية الوطنية وبكثير من ريادة التجربة والحماس انبرت لمعالجة المشكلة وتحدي الفشل فكان النجاح حليفها وهذا ما أكده مدير الموارد المائية مشيراً في نفس السياق إلى أن أعمال التكتيم التي تم قسيمها إلى 14 شريحة شارفت على النهاية والأمل معقود ع الفصل المطير كي نرى البرهان مع مشروع رديف هو الضخ الشتوي وأذكر هنا من باب التذكير فقط وعداً كان أطلقه وزير الري الأسبق من على جسم السد ممنّياً المواطنين هناك بأن مشروع السدّ سيدخل دائرة الاستثمار الفعلي في موسم ري ال 2009 وانطوت السنون بعد ذلك وتلاشى الأمل بعودة الحياة إلى السدّ وها هو الوعد الجديد يعيدنا إلى نبض الحياة ودائرة التفاؤل والحلم الجميل , وكم نتمنى ألّا يتعرض حلمنا للانكسار.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش