عاجل

 الوحدة أونلاين : - يمامة ابراهيم -

عدنا إلى دائرة التفاؤل يبعثه فينا من جديد السّيد رئيس مجلس الوزراءوهو يضع حجر الأساس لبناء اثني عشر برجاً سكنياً تضمّ 618 شقة سكنية وبتكلفة تصل إلى 2.4 مليار ليرة .

إذاً نحن في دائرة التفاؤل على أن مشروع سكن الشباب عاد إلى واجهة العمل التنموي وبزخم وحيوية واهتمام قيادة الحكومة ( رئيس الحكومة ) .

العودة إلى بدايات مشروع السكن الشبابي تضعنا أمام حالة كثرت فيها التجاوزات وتوسعت دوائر الأخطاء ما أبعد المشروع عن أهدافه الأساسية وهي إسكان الشباب حيث تهافتت كل الشرائح المجتمعية للتسجيل في المشروع وإقصاء أصحاب الحاجة الأساسية المستهدفين بالدرجة الأولى والدلائل على ذلك كثيرة حيث لم يستفد من مشروع السكن الشبابي إلاعدد قليل جداً من فئة الشباب ، واليوم وإذ يعود المشروع إلى الواجهة و ترصد المبالغ الحكومية لبناء 618 شقة سكنية نتمنى أن تصيب شريحة الشباب وأن لا ينحرف المشروع عن أهدافه هذه المرة كما انحرف في مرات سابقة لأن فقدان الثقة أصعب بآلاف المرات من إعادة بنائها .

المسألة الأخرى هي الزمن الذي نعتبره ثروة ناضبة لا يمكن تدويرها وبالتالي فإن أي إنجاز  يفقد قيمته إذا لم يأت منسجماً مع دورته الزمنية وهذا ما لم تحدده الجهات المعنية التي وضعت حجر الأساس لإطلاق المشروع وإن كنا هنا لا نود العودة إلى زمن مهدور من مشاريع السكن الشبابي التي خرجت إلى النور نؤكد ضرورة أن يكون الإنجاز في مواعيد مرسومة سابقاً كي لا يفقد قيمته ويكون من استهدفناهم قد أوصلتهم دورة الزمن إلى مشارف الكهولة .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش