عاجل

 الوحدة أونلاين :- يمامة ابراهيم-

أيها الرائع نجدة أنزور ،وملك الرمال بعض روائعك ، تحية لك وأنت تعلن انتماءك للشمس حيث لا مكان للعتمة ، تحية لك وأنت توظف رصيدك الفني عملاً مبدعاً يستنهض همم العالم ويطلق في وجههم حقائق لا تموت وإن حجبت لبعض الوقت  ..حقائق تقول : هذا هو عبد العزيز آل سعود عميل رخيص عند الإنكليز ..عميل رخيص يركب الإبل ألبسوه ثياب الملوك وعلموه كيف تدارالممالك ، وكيف يكون القتل والمحارق .

وهذه أسرة آل سعود نهضت على دم الناس وعمقت الفرقة بين المذاهب .. تحية لك نجدة أنزور وقد زرعت في عقل العالم قصة أسرة قامت على القتل والمجازر في بلاد الحجاز ، واليوم تحاول تكرار الوحشية نفسها في سورية لتدمير آلاف السنين من الحضارة والعلاقة الوثيقة بالتاريخ .

أيها الرائع : كنت تعرف أن الطريق صعب لكنك سلكته ولم تتهيّب الصّعاب لأنك من هؤلاء الذين يرفضون العيش وسط الحفر أو المقابر .

أيها الرائع أنت في الساح تقاتل بينما امتطأ آخرون أمواج الغدر والخيانة لوطنهم وشعبهم تحت عناوين الحرية وغادروا الوطن إلى عواصم التآمر وقد رأينا كيف يمد أحدهم يده مطأطئ الرأس ليفيض عليه الآخرون بما تجود به أيديهم الملوثة بدم السوريين من ثمن بخس للخيانة .

هؤلاء سيسجل لهم التاريخ وذاكرة الناس كيف أن الوطن  رعاهم وعلمهم وثقفهم لكنهم تنكروا له و شاركوا في اغتياله مع أحط أنواع المتآمرين والخونة.

أيها الرائع: رسالتك لهؤلاء كانت واضحة جلية عندما قلت: ليس هناك منطقة وسطى عندما يتعلق الأمر بالوطن، وتضيف: إنه لأمر مخجل أن تمضي سنوات ثلاث لم يخرج بها إلى العلن عمل درامي واحد يقف في وجه هذا الإرهاب متسائلاً: أين الفنانين السوريين الذين تعامل بعضهم مع بورصة الدم والذل والانهزام وشارك في تقديم دمنا وقوداً لأعداء الحياة.

تحية لك وأنت القائل: السوري عندما يشعر بالخطر يتخلى عن كل شيء مقابل الحفاظ على وطنه.

تحية لك وأنت تعرّي الإرهاب وتفضح أسرة آل سعود.

تحية لك وأنت تثبت قدميك في الملمات غير عابئ بما هو آت.

تحية لك وأنت تقدم للعالم فيلم ملك الرمال، قوة ردع تنضم إلى مكونات قوتنا وإلى آلة حربنا مع أعداء الحياة.

تحية لك أيها الثائر مع الثائرين لقد نطقت بالحق في وجه السلطان الجائر.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش