عاجل

 الوحدة أونلاين:

أكد وزير الزراعة المهندس أحمد القادري استمرار العمل البحثي الزراعي رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها سورية لافتا إلى أن الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية وضعت رؤية مستقبلية لنقل ما توصلت اليه من نتائج ولا سيما الأصناف الجديدة إلى الفلاح لتطبيقها على أرض الواقع.

وأشار القادري خلال اجتماع مجلس إدارة الهيئة اليوم إلى أن الهيئة قامت خلال العام الماضي باستنباط واعتماد 16 صنفا من الأشجار المثمرة والقمح والخضراوات مؤكدا أهمية التعاون العلمي مع وزارة التعليم العالي وخاصة كليات الزراعة في المجالات البحثية الزراعية وتطبيقاتها.

وبين مدير عام الهيئة الدكتور حسين الزعبي الأعمال التي أنجزتها الهيئة في عام 2014 ومن اهمها زيادة التعاون مع وزارة التعليم العالي والتركيز على استنباط الأصناف ذات الانتاجية العالية والمتحملة للأمراض وارشفة اعمال الباحثين الكترونيا والتحضير لاطلاق المجلة السورية للبحوث العلمية الزراعية التي ستختص بالعلوم الزراعية.

كما استعرض الزعبي جدول أعمال الهيئة للسنة الحالية والذي يتضمن اقتراح إحداث إدارة لبحوث التقانات الحيوية بدلا من قسم التقانات الحيوية وإدارة للموارد البشرية بدلا من قسم التأهيل والتدريب ومراكز بحثية متخصصة للتفاحيات والزيتون والحمضيات والزراعات المحمية واخرى للمجترات الصغيرة وصحة الحيوان.

المصدر: سانا

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش