عاجل

 الوحدة أونلاين :- دعد سامي طراف -

رغم الظروف التي تعيشها منشأة الدواجن في هذه الظروف الصعبة وخصوصاً تأمين مادة الأعلاف إضافة لارتفاع أسعارها ولاسيما مادة الصويا التي وصل سعر الكغ الواحد إلى 200 ل.س علماً أن سعرها قبل الأزمة لم يكن يتجاوز الـ 25 ل.س. ورغم الصعوبات الأخرى التي تعترض سيرورة العمل.. فقد استطاعت المؤسسة تحقيق أرباح قيمتها حوالي 6 ملايين ليرة سورية منذ بداية العام لتاريخه.

وذكر المهندس باسم حسن مدير عام منشأة الدواجن باللاذقية في تصريح خاص لصحيفة الوحدة أونلاين أنه تم إنتاج نحو 33 مليون بيضة بنسبة تنفيذ بلغت 85% ويعود سبب الإنحراف إلى عدم توفر صيصان التربية في بداية العام. وأضاف: وتم تسويق كامل الإنتاج في الأسواق المحلية بنسبة 90% إلى مؤسسات القطاع العام و 10% بشكل مباشر إلى المستهلك عبر منافذ البيع الخاصة بالمنشأة في حين تم إنتاج 175 ألف فروج بنسبة تنفيذ بلغت 70% ويعود سبب الإنحراف إلى عدم توفر صيصان التربية والصعوبة في تأمين مازوت التدفئة وتم تسويق كامل الإنتاج إلى مؤسسات القطاع العام.

ونوه إلى أهم الصعوبات التي تعترض عمل المنشأة لجهة ارتفاع أسعار كافة الاستخدامات وصعوبة تأمينها وارتفاع أجور وسائط النقل فضلاً عن ارتفاع أسعار المحروقات وزيادة فترات انقطاع التيار الكهربائي وخطوط الإنتاج في المنشأة تعتمد بشكل كامل على الكهرباء مما يرتب على المنشأة زيادة كما في تكاليف المنتج.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش