عاجل

الوحدة أونلاين: - دعد سامي طراف -

يعتبر معمل النفايات الصلبة وادي الهدة من أهم المشاريع الخدمية على مستوى محافظة طرطوس كونه يقوم على مبدأ فصل و فرز المخلفات و الإستفادة منها قدر المستطاع حيث يهدف الفصل و الفرز إلى تخفيف التلوث الناتج عن كمية النفايات التي تردم بشكل عشوائي وغير منظم من قبل البلديات و الأهالي بالإضافة إلى أهميته في القضاء على ظاهرة تسلل الرشاح إلى المياه الجوفية و انتشار القوارض و الروائح و الغازات .

وفي تصريح خاص لصحيفة الوحدة أونلاين  أكد المهندس علي رستم مدير الخدمات الفنية في طرطوس أن المديرية انتهت من تنفيذ المعمل بتكلفة 245مليون ليرة ووضع بالخدمة .كما تم تنفيذ سبع محطات لترحيل النفايات الصلبة بتكلفة 104 ملايين ليرة في كل من (طرطوس- صافيتا –الدريكيش –الشيخ بدر-القدموس- بساتين الأسد- وبعشتر ).وتم استلام أعمالها تمهيداً لوضعها في الخدمة .وأشار مدير الخدمات إلى أن المديرية قامت بالتعاقد على تنفيذ 60 حاوية معدنية بقياسات مختلفة لزوم حاجات البلديات بقيمة 12.5 مليون ليرة . كما قامت المديرية بالتعاقد على تنفيذ و توريد 18 حاوية و ضاغطاً لمحطات ترحيل النفايات الصلبة بقيمة 170 مليون ليرة و يتم التنفيذ من قبل مؤسسة الإسكان العسكري . و في مجال الصرف الصحي و محطات المعالجة أكد رستم أن المديرية انتهت من تنفيذ صرف صحي في كل من (الجباب –بيت شباط – وتل وعاع )بتكلفة 15 مليون ليرة ووضعها في الاستثمار و يتم الآن تنفيذ محطة معالجة العريمة (تجمع ضهر بشير ) بتكلفة تقديرية 37.500 مليون ليرة , حيث تم الانتهاء من الأعمال الإنشائية فيها .

وبخصوص طريقة العمل .. تبدأ بمجرد وصول النفايات إليه عبر محطات وسيطة وعددها /9/ منتشرة في المحافظة يتم استقبال هذه النفايات وتحديد مصدرها ووزنها . وبعد ذلك ترسل إلى ساحة الاستقبال حيث يتم فيها الفصل الأولي . فرز المكونات الكبيرة ومن ثم ترفع النفايات إلى غربال فتحاته بقطر /3/ سم على /3/ سم حيث يتم فيه فصل المواد العضوية التي تشكل ما نسبته /65%/ من كتلة النفايات وبعد ذلك ترسل النفايات  لفرز المواد البلاستيكية والزجاج والنسيج . وبعد هذه المرحلة يستخدم اللاقط المغناطيسي لفصل المواد المعدنية لتصل إلى المرحلة الأخيرة وهي الغربلة النهائية ويتم استخلاص باقي المواد العضوية لتبقى بعض المواد التي تسمى المرفوضات التي لا يمكن الاستفادة منها للحرق في معامل الاسمنت لاحقاً .

وحول مراحل انجاز المشروع فقد تم  العمل به على عدة مراحل أشدها صعوبة كانت أعمال البنية التحتية بسبب وعورة الموقع كونه كان عبارة عن كتلة جبلية تم حفرها وتشكيل سهل لبناء المشروع من معمل وساحات مرافقة له .

ويحمل المشروع اسم المركز المتكامل لمعالجة النفايات الصلبة في المحافظة والمتعارف عليه باسم مشروع وادي الهدة نسبة إلى موقع  وادي الهدة الذي اختير لكونه يتوسط المحافظة .

وتأتي أهميته من كونه يعالج  كافة مخلفات المحافظة من النفايات بكافة أنواعها حيث يتضمن منشأة لمعالجة النفايات الطبية ومنشـأة  خاصة  لمعالجة النفايات الخطرة .

يذكر أن الجهة صاحبة المشروع هي مديرية الخدمات الفنية في طرطوس والجهة المنفذة هي الشركة العامة للمشاريع المائية – فرع السدود .

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش