عاجل

1الوحدة أونلاين:

أكد مدير عام المصرف التجاري فراس سلمان أن سيولة المصرف وصلت إلى الحدود الطبيعية تماما من خلال القفزة الإيجابية التي حققها منذ بداية العام الجاري حيث بلغت 416 مليارا و360 مليون ليرة سورية.
وفي تصريح لـ سانا عزا سلمان زيادة نسب السيولة إلى “عودة الاستقرار التدريجي والتوازن لحركة الودائع والسحوبات ووضوح الصورة المشوشة لجزء مهم من متعاملي المصارف ووعي وثقة المواطن بالمصارف العامة وقدرتها على الوفاء بكل الالتزامات والخدمة الرائدة وثبات أسعار الصرف وتحسن سعر الفائدة وصمود الاقتصاد السوري ككل”.
وقال إن “زيادة السيولة أقل مخاطرة في ظل الظروف الراهنة مقابل ارتفاع مخاطر النشاط التسليفي وبالتالي الفرص الضائعة أكبر مخاطرة مقارنة بزيادة نسب السيولة” موضحا أن المصرف مستمر بتقديم القروض لتمويل المواد الأساسية وفق توجه الحكومة ويبحث عن أفضل الحلول لأداء العمليات المصرفية وعن أقنية بديلة لإدارة السيولة.
وأضاف إن المصرف يستعد بالتعاون مع شركتي الاتصالات الخلوية في سورية وبالتنسيق مع مصرف سورية المركزي والهيئة الوطنية لخدمات الشبكة بالاستعداد لإطلاق خدمة دفع الفواتير عن طريق الهاتف الخلوي حيث يمكن للمتعامل ومن خلال سلسلة من الخطوات القيام بالاستعلام عن قيمة فاتورته وتسديدها من حساب بطاقته المصرفية المرتبط مسبقا برقم جواله.
ولفت إلى قيام المصرف بالتعاون مع الشركة الدولية للخدمات والتقانة بتنفيذ خدمة دفع الفواتير وعن طريق أجهزة الخدمة الذاتية “كي اي او اس كي” حيث يمكن للمتعامل القيام بالاستعلام عن قيمة فاتورته “كهرباء ومياه وهاتف وجوال” وتسديدها نقدا عن طريق إيداع مبلغ نقدي في جهاز الخدمة الذاتية كمرحلة أولى أو باستخدام بطاقته المصرفية الصادرة عن المصرف التجاري في مرحلة لاحقة.

المصدر : سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش