عاجل

الوحدة أونلاين: - دعد سامي طراف -

صعدت مسألة إعادة النظر بسياسة الرغيف إلى واجهة الاهتمام الحكومي خصوصاً بعد السعي الظاهر  لإعادة الاعتبار لهذا الرغيف الذي نال ما ناله بأشكال متعددة من استهانة به وإتلاف كميات هائلة منه وخصوصاً في فترة الأزمة. ربما دفع ذلك إلى زيادة نسبة الهدر لتصل إلى 50% عند السوريين الأمر الذي أدى إلى تضاعف إنفاق الحكومة على رغيف الخبز في الآونة الأخيرة  بمعدل ثلاثة أضعاف عن العام الماضي من 67 مليار ل.س إلى 178 مليار بحسب معلومات راشحة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك.

البديل الأنسب:

المهندس أكرم حبابة رئيس دائرة حماية المستهلك باللاذقية:

وافانا بتفاصيل القرارات الصادرة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك الذي حدد بموجبها سعر ربطة الخبز لدى الشركة العامة للمخابز  ولجنة المخابز الاحتياطية ومخابز القطاع الخاص بـ 25 ل.س وسعر الكيلو غرام الواحد بـ 15 ل.س على أن تدخل هذه القرارات حيز التنفيذ في اليوم الثاني بتاريخ صدور القرار أي في التاسع من الشهر الجاري. مضيفاً أن القرار حدد وزن ربطة الخبر المرقد العربي التمويني 1450غ والمنتجة لدى الشركة العامة للمخابز بسعر 25 ل.س للربطة الواحدة معبأة بكيس نايلون وذلك عند البيع للمعتمدين والمستهلكين من كوى ومنافذ وأكشاك المخابز  التابعة للشركة شاملة أجور النقل. وحدد وزن ربطة الخبز المرقد العربي التمويني 1550 غراماً والمنتجة لدى المخابز الاحتياطية ومخابز القطاع الخاص المعبأة بكيس نايلون بسعر 25 ل.س للربطة الواحدة عند البيع للمستهلكين من كوى ومنافذ البيع التابعة لهذه المخابز. ونص القرار على أن تقوم المكاتب التنفيذية بتحديد العمولات التي يتقاضاها المعتمد طبقاً للمسافة الواقعة بين المخبز والمنطقة التي يغطيها المعتمد. وألزم القرار الشركة العامة للمخابز ولجنة المخابز الاحتياطية ومخابز القطاع الخاص بإنتاج الخبز المرقد وفق المواصفة القياسية السورية وكافة التعليمات الخاصة بمواصفة إنتاجه وأن لا يقل عدد الأرغفة في الربطة الواحدة عن ثمانية أرغفة وبقطر لا يقل عن 37 سم للرغيف الواحد مشيراً إلى مراعاة وضع خطوط المخابز غير المحدثة التي تبقى مواصفات إنتاجها كما هو قائماً لحين الانتهاء من كافة خطوط التحديث.

وحدد القرار الذي حمل رقم /1252/ سعر مبيع الخبز المرقد العربي التمويني بمبلغ 15 ليرة للكيلو غرام الواحد بدون عبوة وذلك عند البيع للمستهلك. أما القرار رقم /1254/ فقد حدد أسعار مبيع الدقيق التمويني بمبلغ 13203 ليرات للطن القائم بما فيه ثمن العبوة وذلك للمخابز العائدة للشركة العامة للمخابز الآلية والمخابز الاحتياطية و 13370 ليرة للطن القائم بما فيه ثمن العبوة لمخابز القطاع الخاص.

تكاليف: وبحسب المهندس حبابة القرار جاء على خلفية الزيادة في التكاليف منها التكلفة على كيلو القمح الواحد وصلت إلى 70 ل.س لتحويله إلى خبز بالإضافة إلى تكاليف الطحن والخميرة والنقل والوقود وغيرها من مختلف تكاليف الدعم التي تدخل على خط إنتاج رغيف الخبز ما أدى إلى اتساع الفجوة بين الدعم والأسعار السوقية الرائجة.

ويؤكد الخبير الاقتصادي حيان سلمان على ضرورة إعادة النظر بسياسة الدعم في سورية وخصوصاً في ظل الأزمة الحالية التي أثرت سلباً في مجمل المناحي الأساسية  للاقتصاد الوطني. معتبراً أن موضوع الدعم من أهم القضايا التي تعالجها الأدبيات الاقتصادية والحكومات والموضوعة في البرامج السياسية والخطط الاقتصادية. وخاصة لبعض الدول التي تسعى إلى تحقيق  وترسيخ الأمان الاجتماعي. ومن المعروف أن الحكومة السورية تعطي أهمية خاصة للدعم ومن أهمها دعم الرغيف وهو خط أحمر.

استطلاعات:

استطلعنا بعض الآراء حول هذه الزيادة ليؤكد عشرات المواطنين أن أكثر المتضررين من اتخاذ تلك القرارات هو المواطن السوري طبعاً وأصحاب الدخل المحدود بشكل أساسي لأن الأسعار كانت تشهد ارتفاعاً عاماً في مستوياتها حتى طالت الرغيف.

ويرى السيد حسيب نزيهة أن تجار الأزمات تزايدوا بشكل ملحوظ  مع استمرار أمد الأزمة حتى وصل شرهم إلى رغيف الخبز وراحوا يجيرون مكاسبهم المعنوية لمصلحة مغانمهم المالية. فاقتنصوا الفرصة وانتهكوا حرمة الرغيف وقداسته ليزيدوا من مكاسبهم ويعززوا وجودهم لدرجة وصلت حد الاستهتار والاستخفاف بهذه النعمة.

أصحاب المخابز: أكدوا على تعرضهم لخسائر كبيرة واستطاعوا بعد صدور القرار فرض بصمتهم بقوة أرقام تكلفة الإنتاج التي لم يعد هناك إمكانية الحيل فيها إذا تم أخذها منفصلة دون العودة إلى تكاليف الماضي القريب.

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش