عاجل

الوحدة أونلاين:

قدر مدير الشركة العامة لصناعة الأسمدة المهندس هيثم شقيف قيمة مبيعات الشركة خلال النصف الأول من العام الحالي بنحو ملياري ليرة سورية بنتيجة مبيع نحو 7ر34 ألف طن من مختلف الأسمدة والاحماض المتنوعة المنتجة لديها.
وأوضح شقيف في تصريح لمندوب سانا أن الشركة أنتجت خلال هذه الفترة أكثر من 41 ألف طن من كل أنواع الأسمدة في ظل ما تواجهه من صعوبات في الإنتاج وعدم الوصول إلى كامل طاقتها نتيجة تراجع كميات الاستجرار من قبل المصرف التعاوني الزراعي وامتلاء المستودعات بمنتجات الأسمدة المختلفة والتي وصلت كميات مخازينها حاليا إلى نحو 79 ألف طن.
وأشار شقيف إلى أن الشركة تمكنت من تصدير 7500 طن من السماد الفوسفاتي ضمن كمية الـ 24 الف طن المتعاقد عليها مع إحدى جهات القطاع الخاص وأعلنت من جديد عن رغبتها بتصدير كمية 24 ألف طن أخرى من نوع السماد نفسه عن طريق القطاع الخاص وذلك ضمن كميات الأسمدة التي كانت اللجنة الاقتصادية وافقت على تصديرها للخارج لحل مشكلة تراكم المخازين لدى الشركة.
وذكر المهندس شقيف أن الشركة تعاقدت على بيع 35 ألف طن من سماد اليوريا مع إحدى الشركات الخاصة لافتا إلى أن الطرفين يقومان حاليا بمعالجة إجراءات فتح الاعتماد تمهيدا لبدء استجرار هذه الكميات من الأسمدة.
وأكد أن الشركة تؤمن جميع احتياجات المنشآت الصناعية من القطاعين العام والخاص من أمونيا وماءات الأمونيا وأحماض الفوسفور والآزوت والكبريت لافتا إلى وجود كميات من هذه المواد تكفي لأشهر عدة.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش