عاجل

 

 

 

الوحدة أونلاين: أكد مدير المصرف التجاري السوري فراس سلمان أن القيمة الإجمالية لاعتمادات الاستيراد المنفذة بموجب الخط الائتماني الإيراني منذ تأسيسه وحتى 12 الشهر الجاري بلغت 625 مليون دولار مشيرا إلى أن جميع هذه الاعتمادات متعلقة باستيراد السلع والمواد الضرورية عن طريق مؤسسات القطاع العام فقط.

وقال سلمان لنشرة سانا الاقتصادية "إن حركة الودائع والسحوبات مستقرة ومتوازنة ووصلت إلى الحدود الطبيعية تماما وساهم بذلك وعي المواطن السوري وثقته بالمصارف العامة وقدرة المصارف على الوفاء بالتزاماتها وثبات أسعار الصرف".

وأضاف أن كتلة الودائع لنهاية الشهر الماضي بلغت أكثر من 362 مليار ليرة سورية موزعة على ودائع بالليرة السورية بحوالي 269 مليار ليرة وإجمالي الودائع بالعملات الأجنبية مقومة بالليرات السورية تقدر بـ 93 مليار ليرة.

وارتفعت كتلة الودائع بالليرة السورية هذا العام بمبلغ 25 مليار ليرة سورية مقارنة بكتلة الودائع بتاريخ 31-12-2013 في حين كان تطور كتلة الودائع سلبي لنفس الفترة من عام 2013 إذ انخفضت بمبلغ 9 مليارات ليرة مقارنة بكتلة الودائع بتاريخ 31-12-2013 مما يؤشر على تحسن الوضع العام ويؤهل لإعادة الطمأنينة وكامل الثقة بالاقتصاد الوطني.

وفيما يتعلق بالمتعاملين المتعثرين الذين تقدموا بطلبات التسوية وفق المرسوم 8 لعام 2014 كشف سلمان أن عددهم وصل إلى 180 متعاملا وتقدر مبالغ ديونيتهم بـ 5ر6 مليارات ليرة في حين بلغت كتلة الديون المتعثرة 30 مليار ليرة مؤكدا أن المصرف مستمر بالقيام بكافة الإجراءات بحق المقترضين المتوقفين عن السداد بما يضمن حقوقه والبحث عن الحلول الممكنة ودفعهم إلى الالتزام بالوفاء بتعهداتهم إضافة إلى إجراءات الحجز والملاحقة القضائية وإجراءات التنفيذ على الضمانة الأساسية للقرض.

وبالنسبة للصرافات الآلية أكد سلمان قيام المصرف بتجهيز صالتين للصرافات الآلية في مبنى هيئة الإشراف على التأمين يوجد فيها 11 صرافا آليا وستوضع بالخدمة خلال الأيام القليلة القادمة مشيرا إلى أنه خلال الأشهر الماضية تم إعادة وضع 30 صرافا إضافيا في الخدمة وما زالت أعمال الصيانة جارية لإضافة أعداد جديدة من الصرافات بغية تحسين مستوى تقديم الخدمة للمتعاملين.

المصدر: سانا

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش