عاجل

 الوحدة أونلاين :- دعد سامي طراف -

ثمة أهداف وضعتها الجمعية المعلوماتية السورية نصب عينها منذ تاريخ نشأتها كانت ولا تزال محرضاً لبناء مستقبل واعد لجيل من أبناء الوطن ونقطة تحول في حياة الكثيرين. وحافزاً للتحول في عالم المعلوماتية في سورية. حيث أطلقت الجمعية منذ أكثر من عشرين عاماً الصافرة الأولى لتبدأ رحلة طويلة ممتعة من التطور والتقدم ولتسجل اسمها ضمن مجموعة المؤسسات التي ساهمت في بناء النهضة العلمية والتقنية في المجتمع المحلي.

من هنا ارتأينا أن نفرد مادتنا للحديث عن أبرز المشاريع التي قدمتها الجمعية من خلال لقاءنا التالي مع الدكتور جعفر الخير نائب رئيس الجمعية وإليكم التفاصيل:

المشروع التجريبي لأتمتة المصالح العقارية:

حول ذلك حدثنا الدكتور الخير عن هدف المشروع في التوصل إلى تطبيق متكامل يمكن من خلاله تنفيذ مختلف المعاملات العقارية التي يتم إنجازها بشكل ورقي واستبدالها بالتنفيذ المعتمد على التكنولوجيا المتوفرة من خلال الانترنت والشبكات ويمكن للمستخدم من خلال التعامل مع هذا التطبيق عبر شبكة الانترنت الحصول على جزئين أو وثيقتين مهمتين وهما بيان المساحة وإخراج القيد العقاري من خلال التعامل مع نظام جغرافي يوفر خرائط جغرافية للمنطقة أو المدينة التي يرغب المستخدم بالحصول على معلومات عنها سواء من خلال رقم العقار المطلوب أو من خلال صور جغرافية للمنطقة المطلوبة حيث يتم الضغط على المنطقة المطلوبة والحصول على كافة المعلومات العقارية لهذه المنطقة ومن ثم يمكن طبع إخراج قيد للمنطقة المطلوبة.

وحول ميزان وفوائد المشروع أفادنا الدكتور الخير أنه يعمل على تسهيل عملية التعامل مع المصالح العقارية من خلال توفير الجهد والوقت وسهولة واحترافية بالتعامل بالإضافة إلى كونه يعتبر جزءاً مهماً من أجزاء المشروع الأكبر ألا وهو الحكومة الالكترونية ويوفر التكاليف سواء في الأمور الورقية ومن ناحية تكاليف الموظفين ويعمل على تنظيم أي مشروع حكومي من خلال الاعتماد على الخطط الجغرافية المتوفرة والحصول على جميع المعلومات التي توفر التخطيط الدقيق للمشروع وضمان تحقيق النجاح فضلاً عن جذب المستثمرين والشركات الخاصة التي ترغب بإنجاز مشاريعها من خلال تسهيل عملية وصولهم للمناطق المطلوبة والحصول على مختلف التفاصيل ويعمل أيضاً على إعطاء المعلومات الدقيقة عن العقارات والأراضي في حال طلبها من أجل التخطيط الجيد لأعمال الحفر والإنشاءات والتمديد.

مشروع مهارات:

وذكر الدكتور الخير أن المشروع ولدت فكرته عام 2010 في الجمعية فرع اللاذقية وتم إطلاقها كنشاط صيفي لطلاب الهندسة المعلوماتية والحاسبات في جامعة تشرين بموضوع تصميم مواقع الويب من خلال تعميق معارفهم العلمية وفردها بمهارات عملية من خلال منهاج تدريبي يمتد نحو ثلاثة أسابيع لست ساعات تدريسية ويشجع الطلبة على التواصل مع المجتمع حيث يطلب منهم الاتفاق مع الجمعيات الأهلية والمنظمات المجتمعية غير البرمجية على إعداد مواقع الكترونية لصالح هذه الجمعيات يقوم الطلبة بإنجازها كمشروع عملي يطبقون من خلاله المعارف المكتسبة بالتدريب وربطهم بسوق العمل عبر تزويدهم بمهارات جديدة كأسلوب العمل كفريق ومهارات التواصل والتسويقو اكتشاف القيمة المضافة لعملهم والبناء عليها للانتقال بالفكرة إلى حيز التطبيق والإنتاج فضلاً عن طرح منتجات معلوماتية جديدة وإضافية في المجتمع والسوق مما يساهم في خلق نمط إضافي للعلاقات بين الطلاب والجمعيات الأهلية من جهة وبين الجمعية العلمية وكادر المهارات من جهة مشيراً في ذات السياق إلى تعميق دور الجمعية في نشر المعلوماتية في المجتمع السوري وتعزيز دورها في قطاع هيئات المجتمع الأهلي.

ساعد... مشروع تدريب الشباب واليافعين:

حيث وقعت الجمعية مذكرة تفاهم مع منظمة ميرسيكور الأمريكية بعد موافقة وزارتي الخارجية والشؤون الاجتماعية والعمل. وقد نشأ عن هذه المذكرة مشروع لتأهيل اليافعين الشباب السوريين والعراقيين معلوماتياً وتم تنفيذ المشروع على ثلاث مراحل: المرحلة الأولى تم خلالها تدريب 220 متدرباً للحصول على شهادة ICDL في مراكز تدريب خارجية والمرحلة الثانية تم تدريب 3750 وتوزيعهم بحسب نتائجهم في اختبار لتحديد المستوى إلى دورات أساسيات في تكنولوجيا المعلومات أو دورات لنيل الرخصة الدولية لقيادة الحاسب ICDL ويهدف مشروع ساعد لتقديم دورات مجانية في مجال تقانة المعلومات واستخدام الحاسب للسوريين والعراقيين المقيمين في سورية ممن تتراوح أعمارهم بين 15 و30 سنة ويتم التدريب في مراكز اختصاصية موزعة في أنحاء مختلفة من مدينة دمشق وريفها حيث يتألف المشروع من مجموعة من البرامج السنوية يتم تصميمها بشكل يراعي احتياجات المجتمع وسوق العمل.

رخصة القيادة الدولية للحاسوب:

وهي من أكثر شهادات المعلوماتية المتعلقة بمستخدمي الحاسوب انتشاراً في العالم وتم اعتمادها في كثير من دول العالم على أنها معيار للمعرفة المعلوماتية لدى الأشخاص المستخدمين للحاسوب مما أدى إلى اعتمادها من قبل الحكومات والمؤسسات التعليمية والشركات كشرط توظيف الأشخاص في المراكز التي تتعلق باستخدام الحاسوب.

ويغطي هذا البرنامج بحسب الدكتور الخير سبعة مواضيع وهي معلومات عامة عن الحاسوب واستخدام نظام التشغيل والتعامل مع الملفات ومعالجة النصوص والجداول الالكترونية وقواعد البيانات وتقديم المحاضرات بالإضافة إلى البريد الالكتروني وشبكة الانترنت.

وتدعم اليونيسكو نشر هذا البرنامج على المستوى العالمي ويشرف مكتب اليونيسكو في القاهرة على نشره في المنطقة العربية بشكل خاص حيث بدأ اعتماد الشهادة الدولية لقيادة الحاسب في سورية منذ العام 2003 وتم اعتماد ثلاث مراكز في البدء وتطور المشروع حيث أصبح العدد حالياً أكثر من 88 مركزاً معتمداً في جميع أنحاء القطر.

وتهدف الجمعية من وراء ذلك إلى اعتماد معيار عالمي موحد لنشر الثقافة المعلوماتية واعتماد معيار معترف به عالمياً لتقييم المهارة الشخصية في استخدام الحاسوب كخطوة داعمة للبرنامج الوطني لنشر المعلوماتية.

موقع مشروع النهوض باللغة العربية للتوجه نحو مجتمع المعرفة:

وضمن هذا الإطار بين الدكتور الخير أن قرار إنشاء الموقع جاء كأحد مخرجات اجتماعات اللجنة التي تشكلت بالقرار الرئاسي 28/2009 بحيث يكون موقع إعلامي مهمته تغطية أحداث اللجنة والنشاطات المنبثقة عنها ووسيلة لنقل المعلومات بين أعضاء اللجنة فيما بينهم وبين الجمهور على أن تكون هذه الوسيلة تواصلية معرفية خاصة بين أعضاء اللجنة وأصحاب المصلحة بهدف الحصول على معلومات حول مشروع النهوض باللغة العربية للتوجه نحو مجتمع المعرفة وفق منهج وتصنيف واضح يوضع على الانترنت ليكون نقطة اتصال بين اللجان الوطنية على المستوى العربي وتولت الجمعية مهمة تصميم وتجهيز ونشر موقع النهوض ليكون البوتقة التي تضم العديد من الأبحاث والدراسات والأفكار التي تغني موضوع النهوض باللغة العربية ويتضمن مجموعة من الخدمات الإعلامية المتكاملة التي تساهم في تحقيق رؤية اللجنة للتواصل مع أصحاب المصلحة بحيث يسمح لمجموعة من الأعضاء بتشارك المعارف بالإضافة للتعريف باللجنة الوطنية العليا للنهوض باللغة العربية للتوجه نحو مجتمع المعرفة وإيصال رسالتها إلى أصحاب المصلحة.

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش