عاجل

 

 

 

الوحدة أونلاين: أكد مدير عام مؤسسة الخزن والتسويق حسن مخلوف أن لدى المؤسسة مخزونا استراتيجيا من المواد الغذائية المتوفرة بشكل دائم في أغلب الصالات والمنافذ إضافة إلى وجود سيارات جوالة وهي تعمل على تأمين السلع الغذائية للمواطنين بسعر مناسب والقطاع العام قادر على المنافسة في أي لحظة وضمن أي ظرف.

وأضاف مخلوف في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية أنه بمناسبة قدوم شهر رمضان المبارك تم طرح تشكيلة واسعة من الخضار والفواكه واللحوم بكافة أنواعها بقر-غنم-فروج وكذلك سمك الفيليه والهامور إضافة إلى السكر والرز والعدس والحمص.

وكشف مخلوف أنه يوجد مخزون للسكر في مستودعات المؤسسة بحدود 120 ألف طن وهي مسيطرة على سوقه بشكل كامل بالجودة والأسعار.

وقال مخلوف في "ظل هذه الأوضاع نسعى لتأمين المادة الأولية بغض النظر عن الخسارة أو الربح ونعمل على تقديم معونات وسلل غذائية للهلال الأحمر وللجمعيات الأهلية ونحن جاهزون لأي طلبية مهما كانت كبيرة".

وأضاف: واجهنا بعض الصعوبات في نقل المواد فهناك أماكن من الصعب الوصول إليها لكن واجهنا ذلك بالذهاب مباشرة إلى الأسواق وتأمين المواد لإلغاء دور الوسيط وبالتالي وصول السلعة إلى المستهلك بسعر أقل.

وفيما يتعلق بتوزيع الغاز أكد مخلوف أن المؤسسة خلال هذا الشهر ستستمر بالتوزيع يوميا وهناك سيارات جوالة ستسير بالتنسيق مع المحافظين في دمشق وريفها بشكل يومي.

وبين مخلوف أن المؤسسة ما زالت تقوم بعملها على أكمل وجه رغم الحجم الكبير للخسائر التي تتعرض لها نتيجة تعديات المجموعات الإرهابية المسلحة حيث خرجت من الخدمة 20 صالة في ريف دمشق إضافة إلى استهداف بعض السائقين من قبل هذه المجموعات.

يذكر أنه يوجد حاليا لدى المؤسسة30 صالة تعمل في دمشق وهي تسعى لفتح منافذ وصالات جديدة لتخديم المواطنين بكافة المناطق والأحياء خاصة بعد إعادة الأمن والأمان غليها حيث تم افتتاح منافذ بحمص واللاذقية ويتم التجهيز لافتتاح بعضها في طرطوس وريف دمشق.

المصدر: سانا

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش