عاجل

 

الوحدة أونلاين : دعد سامي طراف -

بغية وضع خطط تطويرية لازمة لتوفير التسهيلات والخدمات المطلوبة في الموانئ السورية, وتشجيع الحركة التجارية استيراداً وتصديراً وخدمة المجتمع المحلي, صرحت مديرية الموانئ عن مشاريعها الحيوية التي ستصبح من خلالها المزود لخدمات إصلاح وبناء السفن قياساً على مدى رضا العملاء وكفاءة التشغيل وفقاً على معايير السلامة والصحة والمحافظة على التنافسية.

ولمعرفة المزيد من التفاصيل التقينا العميد فاطر عضيمة مدير عام الموانئ باللاذقية :

الدور المنتظر:

بداية أشار العميد عضيمة إلى هدف المشروع في إقامة ميناء يتمتع بصفة سياحية إضافة إلى تخديمه لزوارق الصيد والنزهة المنتشرة في منطقة البسيط بحيث يصبح هذا الميناء قادراً على استيعاب العدد المتزايد لها. وكذلك استقبال الزوارق الرياضية واليخوت السياحية والعبارات السياحية المتزايدة إضافة الى بعض السفن التي تضطر للجوء في حالات طارئة والذي غاطسها لا يزيد عن 5 امتار. وكذلك فإن الميناء يبسط سيطرة المديرية العامة على المنطقة الحدودية التي تكثر فيها عمليات تسلل الأشخاص والتهريب.

مكونات:

أضاف عضيمة أن الميناء يتألف من مكسرين صخريين وأرصفة مع ساحات والتي أعماقها تصل إلى 100 متر وطولها يصل إلى 1160 متراً ومجهزة بأحدث التجهيزات اللازمة للزوارق من ماء وكهرباء ومرابط ويتضمن المشروع إنشاء طريق مؤدية للميناء تربطه مع الطريق العام وإقامة برج مراقبة واتصالات ومبنى رئاسة ميناء في حين نوه عضيمة إلى قيام مختصي المديرية العامة للموانئ بالدراسة الفنية حيث تم الانتهاء من أعمال تدقيق الدراسة في النصف الأول من العام 2003 بكشف تقديري قيمته /533,819,550/ ل.س وقامت الوحدة الهندسية بتجريب مواد البناء في جامعة تشرين بتدقيق هذه الدراسة الإنشائية والجدوى الاقتصادية والتي أعدت انطلاقاً من ملاءمة الموقع وقدرته على استيعاب الزوارق والتوسع المستقبلي وتوجيهات كلاً من السيدين وزير النقل ووزير السياحة التي تضمنت إجراء دراسات خاصة بإحداث موانئ بحرية سياحية والتشجيع على إقامة نواد لليخوت السياحية وتم التعاقد على تنفيذ أعمال المشروع مع الشركة الفنية للتجارة والتعهدات وشركاه بعقد قيمته المالية /495918361095/ ل.س كما تم التعاقد مؤخراً مع الشركة العامة للدراسات والاستشارات الفنية لتقوم بالإشراف على ما تبقى من أعمال المشروع.

بالأرقام: بلغت نسبة الإنجاز 60% وقيمة الأعمال المنجزة لغاية أيار 2010 مبلغاً قدرة /301000000/ ل.س وتضمنت من هذه الأعمال تنفيذ ردميات صخرية للطبقتين الأولى والثانية من المكابس الصخرية مع أعمال ردميات حجرية للأرصفة الملحقة بها وكذلك تنفيذ أعمال الأرصفة البيتونية للمكسر الثاني ومنطقة الساحات الداخلية وتنفيذ أعمال حفريات خاصة بالساحات الملحقة بالأرصفة والفعاليات المرافقة للمشروع.

مكاسب مرتقبة:

وحول أهمية المشروع أكد عضيمة أنها ازدادت بعد أن تم دراسة منعكسات إقامة المشروع على الاستثمار السياحي من قبل اللجنة المشتركة ما بين ممثلين من  وزارة النقل ووزارة السياحة حيث تم تحديد الفعاليات التحتية التي يؤمنها مشروع البناء وتتضمن هذه المشاريع مطاعم وكافتيريات شاطئية ومجمع سياحي 3 نجوم وكذلك فعاليات خدمية بحرية والتي تشتمل على مركز بحث وإنقاذ ونادي للغطس والرياضيات.

إطلاق مشروع قيادي:

ونظراً لما يمثله مشروع حوض بناء وإصلاح السفن من أهمية اقتصادية ولضمانة قدرة الاعتماد على أسطول السفن التابع لنا فقد صرح عضيمة عن إعداد دراسة فنية واقتصادية للمشروع الآنف الذكر في موقع عرب الملك شمال مدينة بانياس بإشراف وزارة النقل وتم تمويل هذه الدراسة من قبل غرفة الملاحة البحرية والتريث بتنفيذ المشروع نتيجة ترتيب أولويات المشاريع المزمع إقامتها وفقاً للتعاميم الصادرة عن مجلس الوزراء.

سبق:

وذكر عضيمة أن المشروع يسمح باستقبال سفن ذات حمولة تصل الى 30000 طن وبطول يصل الى 200 متر وقد تضمنت الدراسة دراسة الأثر البيئي الذي كان مقبولاً لقاء ما يحققه المشروع من فوائد اقتصادية واجتماعية على أن يتم بناء محطة معالجة لمياه الصرف الصحي والمطري لمنطقة المشروع كذلك الأمر فإن الأثر الاجتماعي كان إيجابياً حيث أن المشروع سيؤمن فرص عمل لأكثر من 2000 شخص.

استرشاد:

ويتألف المشروع من مجمع كبير يتسع لعشر مستثمرين ومنطقة صناعية ملحقة خاصة بالورش ومخازن قطع تبديل وغيار وفعاليات ملحقة بالمشروع.

وحالياً يتم المفاضلة بين عدة خيارات وتصورات عن كيفية استثمار المشروع وكيفية مساهمة الدولة فيه مع الآخذ بعين الاعتبار الفترة الزمنية للإنجاز والمردود الأعلى والعائد المتوقع للدولة.

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش