عاجل

الوحدة أونلاين: أكد وزير الزراعة والاصلاح الزراعي المهندس أحمد القادري أهمية مشروع مسح الموارد الطبيعية و الزراعية في سورية باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد و نظام المعلومات الجغرافي في تحسين الأداء في العمل الزراعي وزيادة انتاجه بالاعتماد على الصور الفضائية.

وأوضح الوزير القادري خلال اجتماع لجنة الاشراف على المشروع أن برنامج التعاون مع الهيئة العامة للاستشعار عن بعد هو من البرامج الرائدة التي تنفذها الوزارة بهدف تطوير القطاع الزراعي والنموذج الرياضي لتقدير غلة المحاصيل مبينا أن التوسع بالمشروع يسهم في خدمة الزراعة ووضع الخطط المناسبة لاستثمار الموارد الزراعية بشكل علمي يضمن التنمية المستدامة لهذه الموارد وتمكين الحكومة من تطبيق سياسة الأمن الغذائي.

20131212-162640.jpg

من جهته بين مدير الهيئة العامة للاستشعار عن بعد الدكتور أسامة عمار أن العمل المشترك مع وزارة الزراعة في المشروع يسهم في نشر تقنية الاستشعار عن بعد و توليد البحث العلمي وتكريس التدريب و نقل المعرفة مشيرا الى أن نتائج المرحلة الأولى من المشروع أكدت الاستفادة منه في التطبيقات الزراعية.

وعرض رئيس المشروع بوزارة الزراعة المهندس عبد الله فرهود اهداف المشروع التي تتمثل بتأسيس قاعدة بيانات لاستعمالات الأراضي وتقدير مساحة المحاصيل الاستراتيجية وغلة بعض المحاصيل الاستراتيجية وإنتاج الخرائط الغرضية الزراعية وتأهيل و تدريب الكوادر على التقنيات الحديثة واستخدامها بالاضافة الى إطلاق برامج جديدة بالتعاون مع المديريات المعنية برنامج الحراج والمراعي و الأشجار المثمرة.

وأشار رئيس المشروع في الهيئة الدكتور أحمد ياغي إلى نتائج المشروع في المرحلة الأولى التي تبين خرائط استعمالات الأراضي لمحافظات الحسكة والرقة ودير الزور وأطلس استعمالات الأراضي على مستوى النواحي في المنطقة الشرقية واختبار منهجية تقرير غلة بعض المحاصيل الاستراتيجية وانتاج خرائط الآبار في محافظة الحسكة.

ولفت ياغي الى فوائد المشروع في إدخال مفهوم الاستشعار عن بعد ونظام المعلومات الجغرافي ونظام تحديد المواقع العالمي إلى وزارة الزراعة في مجالات كثيرة وطرح نظام تصنيف استعمالات الأراضي واستخدام تقنية الاستشعار عن بعد في موضوع المساحة المحصولية وغلة المحاصيل لأول مرة في سورية .

ويهدف المشروع في المرحلة الثانية إلى استكمال خارطة استعمال الأراضي لكامل سورية وتعميم منهجية حساب مساحة المحاصيل الاستراتيجية وتنفيذ برامج جديدة بالتعاون مع الجهات المختلفة في الوزارة وإنتاج خرائط غرضية زراعية مختلفة إضافة إلى تنفيذ مجموعة من الدورات التدريبية في نظام المعلومات الجغرافي ومعالجة الصور الفضائية والتفسير البصري للصور الفضائية الجوية ودورات معالجة الصور الفضائية.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش