عاجل

الوحدة أونلاين

بمناسبة الذكرى الـ 43 للحركة التصحيحية تم أمس افتتاح عدد من المشاريع الخدمية والانتاجية في محافظة اللاذقية.

وشملت المشاريع قسم التنقية الكلوية في المشفى الوطني الذي يخدم 100 مريض يوميا والفرن الاحتياطي في ناحية عين الشرقية التابعة لمنطقة جبلة بطاقة انتاجية تبلغ 13 طنا يوميا لتأمين الخبز لـ 25 قرية إضافة إلى ثلاث صالات للخزن والتسويق في عين الشرقية وقريتي بيت ياشوط وكلماخو.

 

وأشار المحافظ أحمد شيخ عبد القادر في تصريح لمراسل سانا إلى أن افتتاح الفرن الاحتياطي في عين الشرقية يأتي في إطار الحرص على ايصال مادة الخبز للمواطنين بالجودة والنوعية المناسبتين فيما سيقدم قسم تنقية الكلية بالمشفى الوطني الرعاية الصحية للمرضى بالشكل الأمثل لافتا إلى دور صالات الخزن والتسويق في توفير السلع الأساسية والمساهمة في الحد من ارتفاع الأسعار.

وشدد المحافظ على ضرورة تشديد الرقابة على الأسواق وعدم التهاون مع المحتكرين والمتلاعبين بالأسعار.

من جهته لفت أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور محمد شريتح إلى أن هذه المشروعات الخدمية تأتي تلبية لحاجات المواطنين ومطالبهم مؤكدا أن المؤامرة التي تتعرض لها سورية لن تثني أبناءها عن متابعة عملية البناء والتطوير في جميع المجالات والقطاعات.

بدوره أشار مدير فرع المؤسسة العامة للخزن والتسويق المهندس حسام تجور إلى أن الصالات المفتتحة ستقدم السلع بأسعار مخفضة عن السوق بنسبة تصل إلى 15 بالمئة موضحا أن هناك خطة للتوسع الأفقي وأن معظم المواد متوفرة في الصالات وستتوسع لتشمل اللحوم والأسماك.

وأوضح معاون مدير الصحة الدكتور عمار غنام أن كلفة بناء قسم التنقية الكلوية وتجهيزه تبلغ 7 ملايين ليرة مشيرا إلى تمديد شبكة تحلية للمياه التي تعمل عليها أجهزة التنقية. 

المصدر : سانا 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش