عاجل

 

 

 

 

 

 

 

الوحدة أونلاين: قال حاكم مصرف سورية المركزي أديب ميالة إن الانخفاض الحاد في سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية يعود إلى ارتفاع الطلب على الليرة السورية بشكل كبير والتهافت على بيع القطع الأجنبي للحد من الخسارة الحاصلة نتيجة الانخفاض الكبير في أسعار صرف العملات الأجنبية وهذا ما استتبع انخفاضا سريعا في سعر الصرف.

وكان عقد مصرف سوريا المركزي يوم الخميس جلسة تدخل نوعية مع شركات ومكاتب الصرافة بائعا وشاريا للقطع الأجنبي وشملت الجلسة عرض مبلغ 20 مليون دولار للبيع حيث تبين أن السوق متوازن ولم يتم طلب أي مبلغ.

و كان قد انخفض سعر صرف الدولار الاثنين في السوق السوداء إلى 126 ليرة محققاً السعر الذي تجاوز خطة مصرف سوريا المركزي لتثبيته عند 150 ليرة حسب معلومات تداولتها وسائل إعلام مؤخراً بهذا الشأن.

وتستمر التوقعات بهبوطه إلى مادون 125 ليرة مع العلم إن مصرف سوريا المركزي لم يعد يعلن عن جلسات للتدخل في السوق عبر طرح شرائح من القطع لبيعها لمؤسسات الصرافة والمصارف المسموح لها التعامل بالقطع. 

المصدر : دام برس

 

 

 

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش