عاجل

 

 

 


الوحدة أونلاين :
دعد سامي طراف
-

 

أكد مدير المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية المهندس محمد العالول في تصريح خاص لصحيفة الوحدة أونلاين أنه تم رصد اعتماد قدره خمسة مليارات ليرة سورية لتنفيذ خطة المؤسسة العامة على أن تتضمن الموازنة الجارية. حيث تم توزيع الاستثمارات على مشاريع الاستبدال والتجديد بقيمة  2,671,500 مليار ليرة في حين بلغت استثمارات المشاريع المباشر بها 2,326,500 مليار ليرة.

وأوضح العالول أن أهم المشاريع التي تم متابعتها في ظل الظروف الاستثنائية هي مشاريع الاستبدال والتجديد ويتضمن هذا البند متابعة أعمال الصيانة الدورية والجارية والطارئة وأعمال التحسين على محاور الطرق المركزية ورفع كفاءتها في المناطق الآمنة. وتم رصد اعتماد قدره 1,619 مليار ل.س للقيام بهذه الأعمال.  وتم التعاقد على تنفيذ أعمال الصيانة في محافظات القنيطرة وحماه وحمص والسويداء وطرطوس واللاذقية بقيمة إجمالية بلغت مليار ل.س. إضافة إلى مشروع الربط الشمولي للمدينة الصناعية بعدرا مع اتوستراد دمشق – حمص وإنشاء مسار ثان لطريق الضمير أبو الشامات مفرق تدمر وتطوير طريق حماه – السلمية – وحمص – السلمية، وتنفيذ طريق مصياف القدموس بطول  4200م.

وأضاف العالول أنه يتم حالياً تنفيذ العقد الطرقية على الطرق المركزية كعقدة الديماس على طريق دمشق – بيروت وتحويلة بحنين بطرطوس وعقدة البرجان على اتوستراد اللاذقية طرطوس، وعقدة شمسين على طريق حمص – دمشق، واستكمال إنشاء التحويلات لمعبري لاهثة ومتونة على طريق دمشق – السويداء. وتوسيع طريق دمشق – حمص القديم.

وفيما يتعلق بأهم المشاريع الحيوية المدرجة في الخارطة الاستثمارية كشف العالول أنها تشمل مشروع تحويلة دمشق الكبرى بطول 176,5 كم  بكلفة تقديرية بلغت 10,7 مليار ليرة وتشمل 8مليار ل.س تكاليف إنشاء، و 1,7 مليار ل.س تكاليف بدلات  الاستملاك وهي مؤلفة من أربعة أقسام الأول بطول 39كم منفذ اتوستراد ويتم حالياً دراسة إعادة تأهيل جزء منه بطول 16,5كم.أما القسم الثاني فيبلغ طوله 45 كم والدراسة جاهزة.

تنفيذ على مبدأ الـ  B.O.T:

وبيّن العالول أن هناك مشروعين مطروحين على مبدأ الـ  B.O.T وهما محور للحدود التركية حتى الحدود الأردنية وفق المسار: باب الهوى حلب حماة حمص دمشق للحدود الأردنية بطول  حوالي 432كم وتبلغ كلفته التقديرية حوالي 1 مليار دولار أمريكي. مشيراً إلى مشروع الطريق الشاطئي (اللاذقية – جبلة – بانياس) وهو طريق صديق للبيئة خفيف السرعات يتيح إمكانية رؤية البحر وجمال الشاطئ ويسهل جذب ونمو الاستثمارات السياحية ويبلغ طوله حوالي 45 كم وبكلفة تقديرية 8,8 مليار ل.س. وتضمنت التوصيات العامة التي تم الاتفاق عليها  بموجب مناقشات المجلس الأعلى للتخطيط الاقتصادي والاجتماعي للموازنة العامة للدولة لعام 2014 الواردة في كتاب رئاسة مجلس الوزراء رقم 13911/1 تاريخ 9/10/2013 تم تأجيل دراسة وتنفيذ  طريق الشاطئي المقترح في اللاذقية.

وخلص العالول إلى أنه تم استثمار الطريق السريع أريحا – اللاذقية وفق مبدأ TOLL ROADS  حيث تم الانتهاء من تنفيذ  الطريق السريع بطول 98كم بمواصفات عالمية وكان من المخطط تمويل دراسة الجدوى الاقتصادية لتشغيل طريق أريحا – اللاذقية بمنحة من دولة قطر. حيث تم تقدير كلفة هذه الدراسة حوالي 300 ألف دولار أمريكي وكلفة الإشراف على تجهيز الطريق حوالي 10 آلاف دولار أمريكي. حيث تعرض الطريق لأعمال إرهابية أدت إلى أضرار جسيمة في جسم الطريق والجسور الواقعة عليه لاسيما محافظة إدلب.

حيث لم تتمكن المؤسسة لتاريخه من معاينتها وتحديد قيمة معالجتها بسبب استمرار الظروف الأمنية السائدة في تلك المنطقة.

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش