عاجل

الوحدة أونلاين: أكد مدير المؤسسة العامة للسكر أن شركتي سكر حمص وجسر الشغور أكملتا استعداداتهما لتشغيل الآلات وخطوط الإنتاج لتكرير مادة السكر الأحمر بعد توقف دام نحو سنتين بسبب العقوبات الاقتصادية المفروضة والظروف الراهنة والتي أدت الى انقطاع توريد هذه المادة.

وأشار مدير المؤسسة سعد الدين العلي في تصريح لمندوب سانا اليوم الى انه من المتوقع وصول دفعة من السكر الأحمر قريبا لتكريرها في معملي حمص وجسر الشغور مبينا أن شركة سكر حمص أجرت التشغيل التجريبي لآلاتها وخطوط إنتاجها استعدادا لاستقبال 27 ألف طن من السكر الأحمر تم توريدها وتصل خلال أيام قليلة لتكريرها في معمل الشركة.

وأوضح العلي أن هذه الكمية من السكر الأحمر يمكن أن تشغل شركة سكر حمص مدة ثلاثة أشهر بطاقة تصنيعية تصل الى 300 طن يوميا ينتج عنها 25 الف طن من السكر الأبيض اضافة الى 5500 طن من الميلاس المادة الأولية لصناعة الخميرة والكحول مشيرا الى ان السكر المنتج سيتم تسليمه الى المؤسسة العامة الاستهلاكية لتوزيعه بموجب البطاقة التموينية.

وذكر أن المؤسسة أعلنت منذ أيام عن حاجتها لتوريد 25 ألف طن آخر من هذه المادة لزوم تشغيل شركتي حمص وجسر الشغور اضافة الى قيامها موءخرا بتثبيت شراء كمية 700 طن من مادة الخميرة الجافة بسعر 499 الف ليرة للطن الواحد محققة وفرا يصل الى 116 الف ليرة في الطن عن سعر الشراء السابق مبينا ان هذه الكميات سيتم توزيعها على المحافظات لزوم أفران الخبز وذلك لسد الاحتياجات بعد ان توقف معمل خميرة حلب عن الانتاج منذ الشهر العاشر من العام الماضي إضافة الى التوقفات المتقطعة لمعمل خميرة شبعا بسبب الظروف الراهنة.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش