عاجل

 الوحدة أونلاين – دعد سامي طراف-

بكل تأكيد إن شهر رمضان استثنائي بامتياز ويحتاج لجهود استثنائية وتحديداً في مجال التدخل الإيجابي في الأسواق لمواجهة الارتفاعات السعرية والاحتكار المقونن للسلع الأساسية والضرورية. ولا مناص من اعتبار الاستهلاكية اليوم قطاعاً محورياً.. وخصوصاً المواد الرئيسية التي لايمكن التوقف عن بيعها.. كي لا يترك المستهلك لوحده باحثاً عن السعر المناسب لسلعة واحدة نجد لها عشرات الأسعار المختلفة بينما لا تزال الأنظمة النافذة لا تلزم الباعة سوى الإعلان عن السعر وتترك بقية المسؤولية للمستهلك.

من هنا تعمل المؤسسة الاستهلاكية باللاذقية على إيقاف هذه الحالة من الضياع وهذه المتاهة التي تمنع حدوث أي شفافية في الأسواق.

المهندس عدنان اسماعيل مدير فرع المؤسسة الاستهلاكية باللاذقية في تصريح لصحيفة الوحدة أونلاين:

قامت المؤسسة بتأمين تشكيلة واسعة من المواد الغذائية لزوم شهر رمضان المبارك وقامت بتوزيعها على كافة الصالات المنتشرة في المحافظة ومراكز المستهلك حيث شملت هذه المواد (سمون – زيوت – حبوب – تمر – معلبات – مياه – سكر – شاي) بالإضافة لبقية المواد الموجودة في المؤسسة). كما قامت المؤسسة وبمناسبة حلول شهر رمضان بتخفيض أسعار المواد الواردة عبر الخط الإئتماني الإيراني (زيت – سمنة) مضيفاً  أن المؤسسة تعمل على تنظيم معرض للمواد الغذائية في مجمع أفاميا.

وقامت بتوزيع السكر المقنن للمواطنين على القسيمة رقم /77/ كما تم افتتاح مركز جديد في المجمع الحكومي في مدينة جبلة ويتم شحن المواد من المرفأ إلى كافة المحافظات.

في سياق آخر ذكر المهندس اسماعيل أن مبيعات المؤسسة بلغت خلال الربع الأول لعام 2015 مبلغ 516 مليون ليرة ومبيعات شهر نيسان 176 مليون ليرة بنسبة تنفيذ بلغت 113%.

يشار إلى أن عدد صالات المؤسسة باللاذقية بلغ نحو 15 صالة وعدد مراكز المستهلك نحو 65 مركز.

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش