عاجل

الوحدة أونلاين: انتشر عناصر من الجيش العربي السوري في معبر نصيب الحدودي مع الأردن لتثبيت حالة الأمن فيه بعد تطهيره ودحر المجموعات الارهابية منه.

وذكر مراسل سانا الحربي من المعبر أن وحدات من الجيش سيطرت خلال الساعات ال 24 الماضية على عدد من المخافر الحدودية بريف درعا الجنوبي الشرقي وصولا إلى معبر نصيب حيث انتشر فيه عناصر من الجيش بعد تمشيطه وإزالة مخلفات التنظيمات الإرهابية التي اعتدت عليه وسيطرت عليه منذ نحو 3 سنوات.

ولفت المراسل إلى أن وحدات الجيش عثرت خلال عملية التمشيط على عتاد وسلاح حربي ثقيل من مخلفات الإرهابيين يضم عربات “بي ام بي” و”بي ار دي ام” إضافة إلى مستودعات ذخيرة متنوعة بينها قذائف هاون ودبابات وقواذف مختلفة وذخيرة متوسطة وصغيرة مع مشفى ميداني في أحد أقبية المباني يضم مستودع أدوية مصدرها خارجي إضافة إلى ورشة لتصنيع العبوات الناسفة وسجن كان الإرهابيون يستخدمونه لاحتجاز المختطفين.

وتجولت كاميرا سانا في المعبر ورصدت حجم التخريب والدمار الذي ألحقته التنظيمات الإرهابية بمبانيه ومنشآته التي حولتها إلى مستودعات اسلحة وذخيرة وأقبية ومشاف ميدانية وسجون وغيرها.

ولفت مصدر ميداني إلى الأهمية الاستراتيجية العسكرية والاقتصادية لاستعادة المعبر وذلك بعد استعادة المخافر الحدودية من ريف السويداء الجنوبي الغربي وصولا إلى نصيب ونشر نقاط الحراسة على طول الحدود وبالتالي إغلاق جميع المنافذ غير الشرعية وسبل وخطوط التهريب والإمداد للمجموعات الارهابية.

فيما أشار عدد من المقاتلين إلى المعنويات العالية التي يتمتع بها أبطال الجيش والعزيمة العالية لمواصلة مهامهم وواجبهم الوطني في تطهير كل الأراضي السورية من رجس الإرهاب.

وذكر المراسل أن وحدات الجيش بدأت بتأمين الطريق الدولي من درعا باتجاه معبر نصيب حيث تقوم بتمشيط جانبي الطريق وتطهيرها من مخلفات الإرهابيين وإزالة الحواجز والسواتر الترابية التي أقامتها المجموعات الإرهابية.

وأعلن مصدر عسكري أمس رفع علم الجمهورية العربية السورية على معبر نصيب الحدودي مع الأردن جنوب مدينة درعا بنحو 15 كم.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش