عاجل

الوحدة أونلاين - ازدهار علي -

يد الإعمار السورية  أقوى من يد إرهاب المجموعات المسلحة الإرهابية .

الأعمال الإجرامية  الإرهابية  الغادرة  لم تستطع  النيل من إرادة  السوريين  المتجذرة  بتراب الوطن المجبول بالطهر و الكرامة .

 مشفى الشهيد إبراهيم نعامة بمدينة جبلة الذي طالته  يد الغدر بتفجير إرهابي عام 2016   ينهض مجدداً و تنبعث إشراقة الأمل ليعيد الإعمار  فيه نبض الحياة  أكثر قوة عن ذي قبل.

 حالياً تتخذ الاجراءات  للمباشرة بالعقد الإكسائي للمشفى مع التجهيز الميكانيكي والكهربائي وذلك بهدف تخديم أبناء مدينة جبلة وريفها وتخفيف العبء عن مشافي محافظة اللاذقية بعد الانتهاء من المبنى الإٌنشائي للقسم الجديد لمشفى جبلة وتسليم آخر بلاطة مصبوبة في شباط من عام 2018 .

تبلغ الطاقة الاستيعابية للمبنى الجديد لمشفى الشهيد إبراهيم نعامة  200 سرير، ليصبح عدد المرضى الذين يتم قبولهم في المشفى /50/ ألف قبول في السنة بدلاً من /35/ ألف، ويقدم مع باقي المشافي في المحافظة خدمات صحية تكاملية إضافة إلى خدمات صحية تخصصية الأمر الذي يمكّن من رفع سوية الخدمات الصحية المقدمة لتخديم أهالي المنطقة بالكامل .

يذكر أن وزارة الصحة تزود مشافي اللاذقية سنوياً بالمعدات والأجهزة الطبية من أجل  رفع سوية خدماتها ناهيك عن إضافة الخدمات الصحية  الجديدة التي لم تكن متوافرة سابقاً .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش