عاجل
توسيع المهبط الغربي لمطار الباسل ليستقبل طائرات كبيرة وبحمولات نوعية

الوحدة أونلاين: خرقت المجموعات المسلحة المنتشرة في الغوطة الشرقية اليوم اتفاق منطقة تخفيف التوتر عبر استهدافها بالقذائف ضاحية الأسد في حرستا وأحياء سكنية بدمشق في حين ردت وحدات الجيش على مصدر إطلاق القذائف بالأسلحة المناسبة.

وذكر مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق في تصريح لـ سانا أن المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية قصفت بأكثر من 20 قذيفة صاروخية وهاون منازل المواطنين والبنى التحتية فى ضاحية الأسد السكنية في حرستا ما تسبب باستشهاد وإصابة عدد من المدنيين بجروح.

وبين المصدر أن إحدى القذائف سقطت على حافلة لنقل الركاب قرب دوار الضاحية وأدت إلى ارتقاء شهيد وجرح 5 مدنيين إصاباتهم خطرة ما يجعل عدد الشهداء مرشحا للزيادة.

ولفت المصدر إلى أن القذائف الحقت أضرارا مادية بعدد من السيارات والبنى التحتية والمنازل في مناطق متفرقة من الضاحية التى تعرضت أمس لاعتداء بالقذائف تسبب باستشهاد فتاة ووقوع أضرار مادية كبيرة في منازل المواطنين وممتلكاتهم.

وفي دمشق أفاد مصدر في قيادة الشرطة لـ سانا بأن المجموعات المسلحة أطلقت ظهر اليوم عدة قذائف على حي باب توما وشارع الملك فيصل ما أسفر عن إلحاق أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة وبعض السيارات.

وردا على الاعتداءات أفاد مراسل سانا بأن وحدات من الجيش العربي السوري وجهت ضربات بالأسلحة المناسبة على مناطق إطلاق القذائف في عمق الغوطة الشرقية حيث أوقعت إصابات مباشرة في صفوف المجموعات المسلحة وعتادها.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في الـ 22 من تموز الماضي وقفا للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق مؤكدة في الوقت نفسه أنه سيتم الرد بالشكل المناسب على أي خرق من قبل المجموعات المسلحة.

أضرار مادية بقذائف أطلقتها المجموعات المسلحة على ريف السويداء الجنوبي الغربي

كما جددت المجموعات المسلحة انتهاكها اتفاق تخفيف التوتر بالمنطقة الجنوبية عبر استهدافها بعدد من قذائف الهاون قريتي عرى والمجيمر بريف السويداء الجنوبي الغربي.

وذكر مراسل سانا في السويداء أن المجموعات المسلحة المنتشرة في ريف درعا الشرقي أطلقت الليلة الماضية 4 قذائف هاون على قريتي عرى والمجيمر بالريف الجنوبي الغربي ما تسبب بالحاق أضرار مادية ببعض المنازل وسيارة وقطع أسلاك كهربائية دون إصابات بين المواطنين.

وتم منتصف تموز الماضي التوصل إلى اتفاق لإقامة منطقة تخفيف التوتر في المنطقة الجنوبية ومنذ ذلك الحين خرقت المجموعات المسلحة الاتفاق أكثر من مرة ما أدى إلى ارتقاء شهداء ووقوع جرحى.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش

Prev Next