عاجل

 الوحدة أونلاين – تمام ضاهر-

اجتمعت لجنة محروقات محافظة اللاذقية ، برئاسة محافظ اللاذقية إبراهيم السالم ،  وناقشت اللجنة عدة قضايا منها اغلاق المحطات التي تم  تنظيم ضبوط بحقها بسبب تلاعب بالعداد ، كمحطتي عين شقاق والدالية ، وإعادة فتح بعض المحطات ، كمحطة عنترة على دوار الزراعة ، مع 3 محطات على طريق الحفة - صلنفة ، مع محطة الصقور ، ومحطة كسب ، وهذه المحطات تم فتحها لاستكمال توزيع مادة مازوت التدفئة ، نتيجة الحاجة لها لا سيما في المناطق البعيدة .

السالم أكد في تصريح للأونلاين: إنه تم التأكيد على تأمين المحروقات للسيارات ، لا سيما آلآليات الفلاحين  من أجل تسويق موسمي الحمضيات ، والتفاح ، والمتابعة في هذا الموضوع .

مشيراً إلى توفر مادة الغاز للإخوة المواطنين في الريف والمدينة ، لافتاَ إلى ان محطات الوقود التي تم إغلاقها خلال الفترة الماضية لمدد زمنية مختلفة ، تم الاكتفاء ببعض المدد ، وإعادة فتح هذه المحطات ،  مع بداية موسم الشتاء ، بهدف تأمين وقود التدفئة ، وتأمين المازوت للمدارس . 

وشدد السالم على توزيع مادتي المازوت والبنزين على جميع المحطات بعدالة تشمل الجميع ، مع المباشرة بإنهاء ملف تأمين مازوت التدفئة للمدراس بالكامل ، وذلك حسب الكميات المطلوبة من التربية  ، وتسديد ثمنها أصولاً ، مع تأمين المادة في  ريف المحافظة ، والمدينة ، وذلك عبر التقسيم إلى مناطق ، يشرف عليها عضو مكتب تنفيذي ، أو جهة مختصة ، بهدف إنهاء ملف توزيع مازوت التدفئة بالكامل خلال هذا الشهر .

من جهته قال مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك باللاذقية أحمد نجم للأونلاين : إنه تم التشديد على موضوع توزيع مادة مازوت التدفئة بشكل عادل ، وللمدارس والإخوة المواطنين ، مؤكداً إن المخصصات توزع بشكل يومي ، ضمن جميع المناطق ، ووضع المحروقات بالمحافظة مستقر ، والبنزين متوفر ، كما يتم توزيع مادة مازوت التدفئة على كل أسرة ، بكمية 200 ليتر ، حيث تم تنفيذ هذا الأمر في جميع المناطق والقرى بالمحافظة .

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش