عاجل

الوحدة أونلاين :

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن روسيا تؤيد فكرة تمديد مهمة الالية المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سورية و لكن شرط أن يتم تعديل تفويضها.

وقال نيبينزيا للصحفيين أمس: “من المهم تمديد مهمة فريق التحقيق لكن بتفويض معدل لأن الأخطاء المنهجية التي تخللت التقرير الأخير لا بد من تصحيحها وهذا هدف مشروع القرار الذي تقدمنا به” مضيفا إن “عدم تمديد التفويض سيرسل إشارة سيئة لكن الطريقة التي اعتمدها التحقيق ترسل إشارة أسوأ منها”.

وكانت موسكو أكدت أن تقرير اللجنة التي ينتهي تفويضها في 16 الشهر الجاري بشأن حادثة خان شيخون غير مهني ويستند إلى الافتراضات والانتقائية في معالجة الوقائع فيما قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف إن التقرير يحتوي على “الكثير من التناقضات ويعتمد على شهادات مشكوك فيها وأدلة غير مؤكدة”.

ورداً على سؤال حول ما إذا حصل تقارب في الموقف الروسي والأميركي حول تمديد التفويض قال مندوب روسيا: “إننا نتناقش من الأميركيين بشأن مشروع القرار الأميركي ونحن أيضا لدينا مشروع قرار تقدمنا به .. دعونا ننتظر لنرى ما ستأتي به الأيام والأمر لم ينته بعد”.

وأشار نيبينزيا إلى أن موسكو تدعم بالطبع مهمة فريق تحقيق يؤدي “عملا مهما”.

المصدر : سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

Prev Next

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش