عاجل

الوحدة أونلاين: ارتفع عدد ضحايا الاعتداءين الإرهابيين اللذين وقعا أمس داخل مبنى مجلس الشورى الاسلامي الايرانى وفي مرقد الامام الخميني فى طهران إلى 16 شهيدا بينهم 3 نساء.

وقالت مؤسسة الطب الشرعي في ايران اليوم: إن “15 شخصا استشهدوا جراء الاعتداء الإرهابي على مجلس الشورى الاسلامي بينما استشهد شخص واحد في الهجوم الإرهابي على مرقد الإمام الخميني”.

وكان مسؤول الإسعاف الطبي في إيران بيرحسين كوليوند قال فى تصريح له أمس: “إن حصيلة الهجومين الارهابيين فى طهران بلغت 12 شهيدا و42 جريحا”.

ظريف: الشعب الإيراني لا يقبل ادعاء أمريكا بأنها صديقة له

من جانبه وصف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف رد فعل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الاعتداءين الارهابيين اللذين تعرضت لهما طهران أمس بـ “البغيض”.

وكان الرئيس الأميركي قال في بيان بعد الاعتداءات التي تعرضت لها طهران أمس: “نشير إلى أن الدول التي تدعم الارهاب يمكن أن تصبح من ضحايا الشر الذي تدعمه” مؤكدا أنه يصلي من أجل “الشعب الإيراني والضحايا الأبرياء”.

وأكد ظريف في تغريدة له على تويتر أن “بيان البيت الأبيض البغيض وعقوبات مجلس الشيوخ الامريكي تاتي في وقت يواجه الإيرانيون الإرهاب المدعوم من الامريكيين” مضيفا: إن “الشعب الايراني لا يقبل ادعاء أمريكا بأنها صديقة للشعب الإيراني”.

وزارة الأمن الإيرانية: التعرف على هوية منفذي اعتداءي طهران

كما أعلنت وزارة الأمن الإيرانية أنه تم التعرف على هوية منفذي اعتداءي طهران أمس واللذين استهدفا مبنى مجلس الشورى الإسلامي ومرقد الإمام الخميني وأسفرا عن استشهاد وجرح أكثر من 50 شخصا.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم: “تم التعرف على هوية منفذي الاعتداءين وأنها ستعرض صورهم ومعلومات عنهم خلال الساعات القليلة القادمة”.

من جهة ثانية أعلن وزير الأمن الإيراني محمود علوي عن اعتقال عناصر ضالعة في الأعمال الإرهابية التي وقعت أمس.

وقال علوي في تصريح اليوم: “تم إلقاء القبض على عدد من الأشخاص متورطين في الأعمال الإرهابية واعتقال عناصر على صلة بالإرهابيين وأن المعنيين يحققون في ملابسات تلك الأعمال الإرهابية” مشيرا إلى أن هذا المخطط الإرهابي ليس الأول من نوعه وأنه تم خلال العامين الأخيرين إحباط أكثر من 100 مخطط إرهابي قبل التنفيذ في البلاد.

وكان مساعد أمين مجلس الأمن القومي الإيراني رضا سيف اللهي أعلن في وقت سابق اليوم أن المتورطين في هجومي طهران الإرهابيين اللذين وقعا أمس كانوا إيرانيي الجنسية انضموا لتنظيم “داعش” الإرهابي.

إلى ذلك حددت الوزارة أسماء خمسة من الإرهابيين الذين نفذوا الاعتداءات الإرهابية أمس على مجلس الشورى الإسلامي ومرقد الإمام الخميني جنوب طهران مشيرة إلى أن هؤلاء الإرهابيين ينتمون للجماعات التكفيرية والوهابية “وتم استدراجهم من قبل تنظيم داعش الإرهابي وسافروا خارج البلاد وشاركوا في الجرائم التي ارتكبها هذا التنظيم الإرهابي في الرقة والموصل”.

وأضافت: إن الإرهابيين دخلوا البلاد في آب عام 2016 من أجل تنفيذ عمليات إرهابية في المدن الدينية لكنهم لاذوا بالفرار بعد تفكيك شبكتهم الإرهابية.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش