عاجل

الوحدة أونلاين : كنان درويش – باسمة خندرية

فزت يا أيمن باستشهادك وتركتنا نلتمس خطاك و نكتشفك في كل يوم جديد ونتنفس مآثرك وأخلاقك.

كنت وما زلت نجماً أنار ضياؤه على أسرته ووطنه.

وتكمل السيدة لبنى عبد الرحيم زوجة الشهيد البطل العقيد أيمن محمد عبد الرحيم قائلة: لقد قدمت روحك فداءً للوطن في مواجهة الإرهاب التكفيري وداعميه.

نحن السوريين منذ ولدنا وضعنا على صدرونا وسام الشهادة أو النصر وما قدمته سورية من شهداء دليل حي على الوطنية الخالصة التي يتحلى بها أبناء شعبنا الأبي.

من خلال لقائي مع ذوي الشهيد وجيرانه في قرية البهلولية أجمعوا لي على أن الشهيد كان  مثالاً في التعامل والمحبة .

اليوم يعبر العقيد أيمن باستشهاده عن أرقى معاني الإخلاص والشرف والشجاعة ليبقى الوطن عزيزاً , شامخاً, صامداً بوجه كل من يعاديه.

يذكر أن العقيد أيمن اتصل بأهله وقال: إنه كان بإمكانه المجيء لبيته, ولكنه فضل البقاء مع رفاق السلاح على رؤية أولاده وزوجته رغم الشوق الذي يحمله لهم بعد غيابه الطويل عنهم.

نال وسام شرف على المعارك البطولية التي قام بها ضد الإرهابيين .

استشهد العقيد أيمن بدرعا بتاريخ 23/2/2014.

لن نبكي على رجلٍ فوق الثريا وإن غاب في الثرى , بل سنقول رحمة الله على البطل الذي شرّف أهله وقريته ووطنه الغالي سورية. 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش