عاجل

 الوحدة أونلاين - سهى درويش -

المعلمون بناة الحياة ومنارة المعرفة في عيدهم نقتبس من حروف الأبجدية أجمل الكلمات ومن المعاني أسماها لنعبر بها عن تقديرنا لهم علنّا نفيهم جزءاً من فضلهم فهم جسر عبورنا من الظلمات إلى النور وهم الشموع التي تحترق لتنير دروب العطاء والأمل ، بهم تصنع الأوطان وتطمس معالم الجهل وبجهودهم يثمر الخير حتى لو كان العلم مأجوراً فالمعلم اليوم يواجه تحدياتٍ ما بين قدسية واجبه وبين ظروف حياته فالتعليم أصبح مورداً وحرفةً ونحن لا نلوم المعلم فهو  من شرائح المجتمع  ولديه الاحتياجات والمتطلبات كباقي أفراد المجتمع وأجره لا يتناسب مع متطلبات الحياة المعيشية وبات بحاجة للبحث في تحسين ظروفه فتحول من رسول علمٍ إلى باحثٍ عن دخلٍ إضافي حتى وصل البعض منهم لمرحة التخمة واحتراف التعليم تجارةً تدر الأرباح.

ما نتمناه أن نعيد لهذه المهنة قدسيتها وبريقها فالمعلمون يستحقون أجراً مرتفعاً يتناسب مع هذه المهنة ويحتاجون لإعادة نظرٍ بأوضاعهم ليبقى عطاؤهم الأسمى ونكرم الفرسان في ميادين العلم كما يستحقون .

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش