عاجل

 الوحدة أونلاين - سهى درويش:

 حماة الوطن في عيدكم الثاني والسبعين تنحني لكم القامات وتتواضع أمام بطولاتكم الكلمات ، فأنتم من حققتم النصر على إرهاب ترعرع في مزارع الغرب بفضل عزيمتكم وإيمانكم بالوطن وثوابته وهويته ورموزه .

 فصمود هذا الجيش العظيم وانتصاره على مدى سني  الحرب جعلت منه الأقوى بين جيوش العالم الذي وقف مذهولاً بتماسكه وثباته وشجاعته في الحرب الكونية التي قدّم  فيها جيشنا الغالي والنفيس كرمى لسورية فكانت قوافل الشهداء الذين عمّدوا  بدمائهم  الطاهرة تراب الوطن من رجس المتآمرين  بعقيدة  قوية ترسخت في الوجدان فشكلت المخزون الوطني الذي ألهب حماس الفرسان فاندفعوا للصمود والوقوف في وجه ذئاب الانسانية الذين تعززت فيهم غريزة القتل والخطف والتدمير .

 بفضل جيشنا الأبي دحرنا المعتدين ودمرنا أطماعهم فصون سورية إيمان راسخ وقضية نحيا لأجلها ونموت فداءً لها .

في هذا اليوم نقف بكل إجلال وإكرام أمام عظمة جيشنا الباسل نستذكر ملاحمه البطولية التي سطّرها في سفر تاريخنا المجيد فاعتلى طهراً وخلوداً يرسم في سماء المجد أحرف النصر لتبقى  خالدة في ذاكرة الأجيال ودليل عمل وحافزاً للبذل والعطاء من أجل الحفاظ على أرض الوطن والأجداد وإرثهم  المتمثل بالإيمان والعقيدة فكل التحية لجيش الانتصارات .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش