عاجل

الوحدة أونلاين- ابراهيم شعبان-

ليس وحده اللبن المطروح في أسواقنا خالي الدسم أو كما يقول الريفيون (مسحوب خيرو) الدواء هو الآخر خالي الدسم وكم تدحرجت الشكوى على ألسنة المرضى من زمرٍ دوائية تراجع فيها منسوب المادة الفعالة لدرجة أصبحت ( خالية الدسم).

العدوى انتقلت إلى ميدان الكلمة إذ نادراً ما تقع العين على مطبوعة تخرج عن الحالة النمطية, والتكرار القاتل وتنحى ولو بشيء يسير إلى نوع من الابتكار والتجديد.

البعض يرجع ذلك إلى غياب الابداع على اعتباره طاقة انسانية , ذهنية  فكرية  متوقدة.

بالمقابل قليلون من نجحوا وسط ركام النتاج الراكد الخمول في فتح آفاق معرفية جديدة أمام القراء, لأننا والحمدلله في زمن يتسابق فيه الكثيرون إلى الكتابة ويهجرون القراءة .

يقول الشاعر سليمان العيسى: الكتابة كفاح دائم, عرق وجهد لا ينقطعان ، مسؤولية لا تحدها حدود, سلوك قلق يرافقنا في كل خطوة, في كل نبضة, في كل حركة, ويخطئ من يعتقد أنها دفقة مطر تحملها غيمة عابرة ثم تتلاشى.

في الصحافة وهي صدى الواقع وصورة الحراك المجتمعي تغدو الكتابة أكثر مسؤولية أمام متلقين من الحيف أن نستخف بعقولهم, حيث مسؤولية الكلمة تملي على الصحفي أن ينحاز دائماً إلى أولئك الزاحفين على بطونهم كي  يصنعوا اللقمة من عرقهم وجهدهم.

يجمع رواد الكلمة على أن كل كتابة لا تبسط أجنحة الخير على الأرض وتحاول جاهدة تقليم أظافر الشر الذي لاينفك يغتال الجمال بواسطة أنيابه الضارية التي تطحن كل شيء في سبيل منافعها – كل كتابة لا تكون كذلك- تكون نوعاً من الترف والفنتازيا.

في لقاء جمعني مع د. صابر فلحوط  وكان أنذاك رئيساً لاتحاد الصحفيين   على هامش مؤتمر للاتحاد  سألته: كيف ترى حال الإعلام العربي- وفي رده قال: أنا مدججٌ بالغيظ والغضب  فمعظم صحفيي الأمة على رفعة مقاماتهم السلطوية, وشموخ قامتهم الفكرية, إنما هم حجارة شطرنج على رقعة بائسة متهالكة يتعاورها أولياء الأمر والقهر والفقر في وطن مشرذم مفخخ بعشرات الألغام.

رد الدكتور فلحوط قادني إلى حقيقة أن الكتابة الصحفية مهمة رسولية يحمل فيها كل من امتهنها قلمه داعياً ومبشراً بفجر لا بد أن يأتي وإلى أن يأتي فالكلمة لا بد أن تبقى سيفاً مسلطاً على رقاب المفسدين والمخربين والمتاجرين بلقمة الناس وحبة دوائهم, وكابوساً يقضّ مضجع كل من يغتال الجمال في حياتنا.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش