عاجل

الوحدة أونلاين:

تسابقت الأنفاس إلى تدمر، فتدمر وإن كانت جزءاً عزيزاً من الجغرافيا السورية غير القابلة لانفصام العرى فهي بما تمثله من تاريخ وحضارة جزء من التراث الإنساني ولهذا السبب فتحرير تدمر هو نصر للحضارة والمدنية في وجه الهمجية والبربرية.

تدمر ملتقى السياح من كل الأقوام والشعوب وملتقى الباحثين عن الحضارة والتاريخ والآثار حيث فوق رمالها نهضت حضارة امتدت في عمق الزمن وواجهت بما امتلكته من إرث حضاري ثقافي كل الطغاة والبغاة وها هي زنوبيا ملكة تدمر تمد يدها مصافحة فرسان الجيش العربي السوري الذين أعادوا لتدمر وجهها وأعادوا خط التاريخ الذي حاول المارقون قطعه.

وكما هي تدمر ملتقى الوافدين من خارج الديار بحثاً وتنقيباً واطلاعاً على آثار من خوالد التاريخ كذلك هي ملتقى الأحبة من داخل الديار وموعد يتكرر فوق الرمال وتحت أفياء أشجار النخيل وفي الواحات حيث نسائم الصحراء تزيد من ألق المكان لكن اللقاء اليوم في تدمر يعبق برائحة النصر المنبعث من فوهات البنادق.. بنادق الفرسان من أبطال الجيش العربي السوري والقوى المتحالفة معهم الذين أعادوا تدمر إلى حضن الوطن وتعاهدوا فوق تراب تدمر أن تبقى زنودهم السمر مشدودة إلى بنادقهم حتى يعود الأمن والأمان إلى كل ذرة تراب دنسها الطغاة.

تدمر عادت بهمة الفرسان الراسخة أقدامهم رسوخ تلالها حيث تستلقي تدمر وسط تلك التلال في واحة صحراوية تاركة ضفائرها أغنية للوافدين كلماتها منسوجة من عبقرية المكان ومن تاريخ موغل في الزمن.

تدمر قامت وسط ركام ورماد ، ونفضت عن كاهلها إرهاباً تطاول ليله على كل مكوناتها الجمالية والحضارية في محاولة عمياء لفصلها عن وطنها وناسها حيث عبث الإرهاب الظلامي بآثار تدمر وأحرق مكتبتها وكل ما له علاقة بتاريخها وحضارتها وها هي همجيتهم تشير إليهم وبخاصة في المدينة القديمة التي دمروا مسرحها وقتلوا علماءها ولكنهم عبثاً فشلوا في قطع خط التاريخ الذي بدأ مشرقاً من عهد زنوبيا واستمر صاعداً على قواعد من المجد التليد.

السيد الرئيس بشار الأسد الذي يقود معركة المواجهة الجسورة في وجه الإرهاب الكوني نيابة عن العالم بأسره قال: تحرير تدمر إنجاز مهم ودليل على نجاعة المهمة التي ينجزها الجيش العربي السوري وحلفاؤه على الإرهاب.

 

شجاعة أبطال الجيش العربي السوري ومعهم كل الفصائل الوطنية المقاتلة وخلفهم أبناء سورية الشجعان كسروا ظهر الارهاب في تدمر ، وقطعوا قلبه وشرايينه وها هي تدمر تعود نابضة بالحياة ، بالحب ، بالأمل .

في تدمر التقت الأيادي الآثمة من أصحاب فكر وهابي وآخر اخواني أردوغاني في تحالف اعتقد أصحابه أن بمقدورهم  إسقاط حضارة تدمر، ذلك الإرث الإنساني والحضاري الأعمق في التاريخ كما واعتقدوا أن إجرامهم يفتح أمامهم الطريق إلى مناطق أخرى لكن وعندما قرر بواسل جيشنا استعادة تدمر جعلوا وعبر ساعات قليلة جمعهم بدد وأيامهم عدد .

مراسلو إعلامنا الوطني عرضوا من شوارع وحارات تدمر وقلعتها وأعمدتها التاريخية صور الخراب الذي خلفته الأيادي الآثمة في عروس الصحراء وقد سمعنا القائمين على إدارة المديرية العامة للآثار والمتاحف في سورية ما أبدوه من استعداد فوري لإعادة ترميم ما خربته تلك الأيدي الآثمة.

عاد الأمان إلى تدمر وعاد صبح تدمر يشرق من جديد لافظاً عتمة الارهاب ومع عودة الأمان إلى تدمر انتعشت شرايين القلب الممتدة إلى دير الزور والرقة وإلى كل البوادي حيث تدمر تشكل القلب الممتدة شرايينه إلى كامل الجغرافيا السورية .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش